وفاة قطب الإعلام الأميركي الملياردير ريدستون عن 97 عاما

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

توفي رئيس شركة فياكوم وسي بي إس، سمنر ريدستون، قطب الإعلام الأميركي الذي بنى إمبراطورية بمليارات الدولارات عن عمر ناهز 97 عامًا.

ريدستون يعتبر صانع صفقات جريء حوّل سلسلة دور السينما لعائلته إلى واحدة من أكبر الإمبراطوريات الإعلامية في العالم.

وتقدر ثروته بنحو 4.6 مليار دولار أميركي.

كان ريدستون، بصفته الرئيس التنفيذي لكل من شركتي Viacom Inc VIA.O و CBS Corp CBS.N، يسيطر على الشركتين من خلال شركة National Amusements الخاصة. ولكن في أوائل التسعينيات من عمره، أدت حالته الصحية إلى تنحيه في عام 2016 عن منصب الرئيس التنفيذي لكلا الشركتين، بحسب CNBC.

بدأ موقعه كواحد من أقطاب الإعلام الرائدين في العالم يتلاشى في عام 2015 حيث بدأ المقربون منه في التشكيك في قدرته العقلية.

وحول ريدستون فياكوم إلى أحد عمالقة الإعلام في أميركا، حيث أطلقت قنوات مثل "إم تي في" و"كوميدي سنترال" وستوديوهات "بارامونت".

واشتهر ريدستون بمقولته "المحتوى هو الملك".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.