سيارات كهربائية

تقرير: السيارات الصينية الكهربائية توسع انتشارها في الإمارات خلال 2024

سوق السيارات الكهربائية في الإمارات ينمو 28.5% حتى 2028

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

أفاد تقرير حديث لمركز "انترريجونال للتحليلات الاستراتيجية" في أبوظبي، أن أبرز علامات السيارات الكهربائية الصينية الفاخرة تستهدف توسيع انتشارها في سوق دولة الإمارات خلال العام 2024، عبر تقديم منتجات تجمع بين الجودة والتقنيات والأسعار.

وأشار تقرير "انترريجونال " إلى أن سوق السيارات الكهربائية يتجه إلى نمو كبير خلال السنوات القليلة القادمة، مدعوما بتوجهات الاستدامة والحفاظ على البيئة، بالإضافة إلى نمو الوعي تجاه جدوى هذه السيارات وزيادة أعداد السياح.

وقال "انترريجونال": إن الإمارات تمضي قدماً في إطلاق عدد من المشاريع الاستثمارية لإنتاج السيارات الكهربائية محلياً، لمواكبة السياسة الوطنية للمركبات الكهربائية، التي تطمح إلى زيادة نسبة هذه المركبات في الدولة إلى 50%؜ من إجمالي المركبات بحلول 2050.

وشهد العام 2023 تدفقا سريعا لشركات السيارات الكهربائية الصينية إلى أسواق الإمارات مثل: "نيو" و"بي واي دي" و "زيكر" (Zeekr) مستهدفة القدرة الشرائية لشراء السيارات الكهربائية الفاخرة.

وأعلنت شركة "نيو" الصينية لصناعة السيارات الكهربائية، في يونيو/حزيران 2023 أن شركة "سي.واي.في.إن هولدينغز" المدعومة من أبوظبي ستستثمر نحو 2.7 مليار درهم ف" 738.5 مليون دولار " في الشركة الصينية.

ومن المتوقع أن ينمو سوق السيارات الكهربائية في الإمارات بمعدل نمو سنوي مركب يبلغ حوالي 28.5% خلال الفترة المتوقعة 2023-2028، حسب تقرير أبحاث الصادر عن مركز "MarkNtel Advisors" لدراسات السوق، مشيراً إلى أن سوق السيارات الكهربائية في الدولة لا يزال في مرحلة ناشئة.

وأشارت دراسة أعدتها شركة "آرثر دي ليتل" 2023 إلى توقعات بتسجيل سوق السيارات الكهربائية في دولة الإمارات نمواً سنوياً مركباً بنسبة 30% حتى عام 2028.

وأوضح مركز "انترريجونال " أنه وعلى مدار السنوات الـ 5 الماضية، أظهرت الصين صعوداً واضحاً في مجال صناعة السيارات الكهربائية، متقدمةً بذلك على اليابان وألمانيا وأميركا، في ظل ارتفاع مميزاتها وانخفاض سعرها.

وبلغ إنتاج سيارات الصين من السيارات الكهربائية 9.59 مليون وحدة العام 2023، بنمو 36% عن 2022، بما يمثل نحو ثلث إجمالي إنتاج السيارات في الصين، فيما تمتلك الصين نظام الشحن الأكثر شمولاً في العالم للسيارات الكهربائية.

ووفقاً لـ"بيل روسو" الرئيس السابق لشركة كرايسلر في شمال شرق آسيا ومؤسس شركة أوتوموبيليتي للسيارات، فإن الصين تمتلك القدرة على تلبية نحو 75% من الطلب العالمي على السيارات الكهربائية كما شهدت شركات صناعة السيارات الأميركية انخفاضاً لمبيعاتها في السوق الصينية خلال العامين الماضيين.

وقال "انترريجونال ": إنه ورغم الصعود اللافت لصناعة السيارات الكهربائية الصينية خلال السنوات القليلة الماضية، فإنها لا تزال تُكافِح من أجل الحصول على حصة أكبر في السوق الأميركية والأوروبية التي تهيمن عليها السيارات الكهربائية المحلية؛ حيث بدأت كل من أوروبا والولايات المتحدة تتخذ ردود فعل معاكسة لاحتواء ذلك التهديد خلال السنوات القليلة الماضية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.