.
.
.
.

"هيرميس" تستبعد تأثرها بالتحفظ على أموال هيكل والملواني

قالت إن القرار لا يتصل بأموال الشركة أو أصولها

نشر في: آخر تحديث:

قالت المجموعة المالية "هيرميس" القابضة، إن تحقيق النائب العام وقراره بالتحفظ على الأموال الشخصية للرئيسين التنفيذين للشركة وآخرين يرتبط ارتباطاً عضوياً لا يقبل التجزئة بالقضية المنظورة أمام القضاء والمتعلقة بصفقة البنك الوطني.

وذكرت هيرميس في بيان لها، اليوم الاثنين، رداً على استفسارات البورصة أن هذا القرار التحفظي لا يتصل بأموال الشركة أو أصولها، ولا يؤثر في سير العمل بالشركة أو في حقوقها أو أصولها أو التزاماتها تجاه عملائها.

وكان النائب العام قد أصدر قراراً أمس بالتحفظ على أموال 23 رجل أعمال في قضية بيع البنك الوطني، والمعروفة إعلامياً بقضية "التلاعب فى البورصة"، بينهم 5 رجال أعمال عرب، فضلاً عن موظفين في عدد من البنوك والبورصة.

وتضمنت القائمة الرئيسين التنفيذيين للمجموعة المالية هيرميس، وهما ياسر سليمان هشام الملواني، وحسن محمد حسنين هيكل.