.
.
.
.

"أوراسكوم" تتصالح مع الحكومة المصرية مقابل 7 مليارات جنيه

أكد أن الاتفاق شبه نهائي وجارٍ حالياً البحث عن غطاء قانوني لكيفية التنفيذ

نشر في: آخر تحديث:

أكد وزير المالية المصري الدكتور المرسي حجازي، الأحد، التوصل لاتفاق شبه نهائي لحل أزمة شركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" ومصلحة الضرائب يتم بمقتضاه تسديد الشركة نحو 7 مليارات جنيه.

وقال الوزير، في تصريحات على هامش مؤتمر الشراكة مع القطاع الخاص "بي بي بي"، الأحد، إنه يتم حالياً البحث عن غطاء قانوني لكيفية التصالح مع الشركة، بحسب صحيفة "الأهرام" المصرية.
وكانت شركة "أوراسكوم للإنشاء والصناعة" قد ذكرت، الخميس الماضي، أن المفاوضات مع مصلحة الضرائب مازالت مستمرة.