.
.
.
.

"اتصالات" توقف 1.3 مليون خط محمول في الإمارات

ضمن حملة تسجيل شرائح الهاتف المتحرك "رقمي هويتي"

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة اتصالات الإماراتية، إنها قطعت الخدمة عن 1.3 مليون خط هاتف محمول في الإمارات "مجهولة الهوية"، فيما أعلنت الشركة عن موعد انتهاء المرحلة الثالثة من حملة تسجيل شرائح الهاتف المتحرك "رقمي، هويتي" وذلك في يوم 16 أبريل 2013.

وقامت "اتصالات" أمس بإرسال رسائل نصية للمشتركين الذين يتوجب عليهم التسجيل وتحديث بياناتهم لحثهم على المبادرة بالتسجيل قبل 16 أبريل وذلك لتجنب إيقاف خطوط الهواتف المتحركة لديهم، حيث وصل عدد الخطوط التي تم إيقافها حتى الآن إلى 1.3 مليون خط وسوف تستمر المؤسسة بإيقاف الخدمة عن الشرائح التي تصل اصحابها الرسائل النصية في حال عدم القيام بالتسجيل وتحديث المعلومات.
وتتوقع "اتصالات" في هذه المرحلة من الحملة زيادة كبيرة في أعداد العملاء المسجلين عبر القنوات الجديدة التي وفرتها مؤخراً والتي تتيح للمشتركين التسجيل وتحديث البيانات عبر مراكز الشركاء المعتمدين وعن طريق الموقع الإلكتروني.

يذكر أن حملة "رقمي، هويتي" أطلقتها هيئة تنظيم الاتصالات في دولة الإمارات في شهر يوليو من العام الماضي، وتهدف إلى تسجيل ملكية شرائح الهاتف المتحرك بما يمنع إساءة استخدامها ويحمي خصوصية مستخدميها.

وقال أيمن الدسوقي، الرئيس التنفيذي للمبيعات في "اتصالات"، إن استراتيجية عمل "اتصالات" تقوم على التميز في الخدمة بما يحقق رضا العملاء، ويعتبر تسجيل شرائح الهاتف المتحرك خطوة ضرورية لحماية هوية المشترك وضمان عدم إساءة استخدام شرائح الهاتف المتحرك وقد سخّرت "اتصالات" كافة الإمكانيات لدعم حملة هيئة تنظيم الاتصالات من خلال توفير مختلف السبل للتسجيل وإضافة منافذ لخمسة شركاء معتمدين جدد لتسهيل إنجاز العملية على العملاء.