جنرال موتورز تعين امرأة لتقود أكبر شركة لتصنيع السيارات

ماري بارا الرئيس التنفيذي المقبل خلفا لأكرسون

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت جنرال موتورز أن الرئيس التنفيذي للشركة دان أكرسون سيتقاعد الشهر القادم وإن ماري بارا مديرة تطوير العمليات الخارجية ستحل محله لتصبح أول امرأة تتولى رئاسة شركة عالمية لصناعة السيارات.

وبعد يوم من إعلان وزارة الخزانة الأميركية بيعها آخر حصة من أسهمها في الشركة قالت جنرال موتورز في بيان أن أكرسون (65 عاما) الذي يرأس أيضا مجلس إدارتها سيترك منصبه في 15 يناير قبل الموعد المزمع ببضعة أشهر.

وكان الأطباء قد شخصوا مؤخراً إصابة زوجته بمرحلة متقدمة من السرطان.

وانتخب مجلس إدارة الشركة بارا (51 عاما) نائب الرئيس التنفيذي لتطوير العمليات الخارجية والمشتريات والتوريدات رئيسا تنفيذيا لجنرال موتورز وانتخب أيضا تيودور سولسو (66 عاما) لخلافة أكرسون في رئاسة مجلس الإدارة.

وقال اكرسون في رسالة الي الموظفين "سأرحل وكلي رضا عما أنجزناه وتفاؤل بما هو آت وفخر كبير بأننا نستعيد مكانة جنرال موتورز كحامل لواء الولايات المتحدة في صناعة السيارات العالمية".

وبين: "كان هدفي كرئيس تنفيذي هو جعل العميل في قلب كل قرار نتخذه ووضع جنرال موتورز على مسار نجاح طويل الأمد وجعلها شركة تفخر بها أميركا مرة أخرى".

وقال بعض موظفي جنرال موتورز ومحللون إن اكرسون دعم ترشيح بارا في سبتمبر عندما قال إن مسألة تولي امرأة رئاسة إحدى شركات تصنيع السيارات الأميركية سيكون يوم ما أمرا لا مفر منه. وارتقت بارا التي تعمل في الشركة منذ 33 عاما في سلسلة من المناصب بقطاعات التصنيع والهندسة والإدارة في الشركة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.