شركة مصرية تقاضي قطر بسبب إلغاء مشروع طبي ضخم

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت أو.سي.آي إن.في المصرية للإنشاءات والكيماويات والأسمدة اليوم الجمعة تراجع الطلبيات بوحدتها للإنشاءات، وذلك قبيل خطة إدراجها كشركة منفصلة.

وقالت الشركة المدرجة في أمستردام إنها جنبت مخصصات قدرها188 مليون دولار، تحسباً لما سيسفر عنه الخلاف بشأن مشروع مركز السدرة الطبي في قطر الذي ألغته الجهة المالكة مؤسسة قطر. وقالت إن المسألة أحيلت إلى القضاء البريطاني للتحكيم.

وقالت أو.سي.آي في إشعار عن نتائج الربع الثالث من العام "إدارة المشروع المشترك تتوقع حكما مواتيا. لكن بما أنه لا يمكن التيقن من النتيجة في المرحلة الحالية فقد تقرر تجنيب مخصصات قدرها 188 مليون دولار."

وقالت أو.سي.آي إنها خفضت قيمة أصول معينة لمجموعة الهندسة والإنشاءات بمقدار 129 مليون دولار، بسبب إلغاء المشروع.

وقالت الشركة التي نقلت إدراجها الرئيسي من القاهرة إلى أمستردام العام الماضي إن فصل وحدة الإنشاءات سيحسن فرص النمو لكل من النشاطين الناتجين عن التقسيم.

وبلغت العقود الجديدة 1.5 مليار دولار في الربع الثالث بانخفاض 15 بالمئة من 1.8 مليار دولار في الربع السابق.

وستدرج الشركة الجديدة في كل من مصر والإمارات العربية المتحدة تحت اسم أوراسكوم للإنشاء وسيقتصر عمل أو.سي.آي عندئذ على الكيماويات والأسمدة وستظل مدرجة في أمستردام.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.