.
.
.
.

دبي العالمية: غالبية الدائنين تؤيد اتفاق هيكلة ديون

نشر في: آخر تحديث:

أكدت مجموعة دبي العالمية أن أغلبية كبيرة من الدائنين تؤيد خطة لإعادة هيكلة ديون قيمتها 14.6 مليار دولار مشيرة الى أن الخطة الجديدة تتضمن السداد المبكر لمبلغ مليارين وتسعمئة وعشرين مليون دولار تستحق هذا العام.

وأوضحت دبي العالمية أنه سيتم تمديد مستحقات عام 2018 الى عام 2022 بسعر فائدة أعلى وضمانات إضافية.

وقالت الشركة في بيان اليوم إنها قدمت إخطارا طوعيا لتعديل اتفاق الديون القائم بموجب المرسوم 57 الذي أقرته حكومة دبي لإدارة عملية إعادة الهيكلة السابقة في مطلع العقد الحالي، بحسب رويترز.

والإخطار أول إشعار رسمي من الشركة بتصديق أكثر من 67%، من الدائنين على الخطة وهو المستوى المطلوب للسماح بتعديل بنود اتفاق الديون.

وفي الأسابيع الأخيرة أشار مسؤولون كبار في دبي إلى اقتراب نسبة المساندين للاتفاق من هذا المستوى بينما قالت مصادر مصرفية لـ"رويترز" الشهر الماضي إن دبي العالمية تلقت موافقة أكثر من 70%، من الدائنين علي تعديل الاتفاق بعد اجتماعات في دبي ولندن مطلع ديسمبر.

وقالت الشركة إن خطة إعادة الهيكلة الجديدة تتضمن السداد المبكر لمبلغ 2.92 مليار دولار يستحق في سبتمبر أيلول 2015. وتابعت أنها ستمدد مستحقات 2018 إلى 2022 بسعر أعلى وضمانات إضافية.

ويؤكد ذلك التقرير الذي بثته "رويترز" في سبتمبر/أيلول وتضمن تفاصيل الشروط التي عرضت على الدائنين.

وقالت دبي في البيان إن إبرام اتفاق إعادة الهيكلة قد يستغرق عدة أشهر إذ إن تطبيق المرسوم 57 سيجري من خلال محكمة المنطقة المالية الحرة في دبي.