.
.
.
.

"نخيل" توقع عقداً مع شركة "فان أورد" بـ550 مليون درهم

نشر في: آخر تحديث:

عينت شركة التطوير العقاري "نخيل"، شركة "فان أورد" مقاولاً لأعمال الهندسة البحرية، وذلك لتجهيز 23.5 كيلومتر من السواحل وكواسر الأمواج في مشروع "جزر ديرة"، الواجهة البحرية الجديدة لدبي الممتدة على مساحة 15.3 كيلومتر مربع.

ويشتمل العقد الذي وقع اليوم الاثنين مع شركة "فان أورد" الشرق الأوسط المحدودة فرع دبي، وبقيمة 387 مليون درهم، على أعمال: شواطئ رملية، أرصفة بحرية، حماية حجرية، بالإضافة إلى إنشاء كاسر أمواج في مشروع "جزر ديرة"، والذي من المقرر أن يثري منطقة ديرة بدبي ويجعلها مركزاً عالمياً للسياحة، والعيش، والتجزئة والترفيه. حيث تبلغ التكلفة الإجمالية للأعمال الساحلية حوالي 550 مليون درهم.

وسيتضمن العقد الذي تبلغ مدته عامين – والذي يعتبر أولى مراحل الأعمال البحرية لشركة "نخيل" في "جزر ديرة" – شواطئ رملية بطول 8.5 كيلومتر، أرصفة بحرية بطول 3.5 كيلومتر، وحماية حجرية بطول 9.5 كيلومتر لجزيرتين من جزر ديرة الأربعة. كما يشمل نطاق العمل أيضاً تطوير الواجهة الجنوبية (بطول 4 كيلومترات) للجزيرة الجنوبية التي تبلغ مساحتها 4.5 مليون متر مربع، لاستيعاب ما يزيد عن 500 مربط لليخوت وقوارب النزهة بأنواعها، بالإضافة إلى إنشاء كاسر أمواج بطول 2 كيلومتر.

ويذكر أن "نخيل" قد تعاقدت في السابق مع شركة "فان أورد" لأعمال الحفر البحرية وذلك لمشاريعها في الواجهة البحرية الشهيرة على مستوى العالم في دبي، بما في ذلك "نخلة جميرا" و"جزر العالم" والتي أضافت 300 كيلومتر إلى سواحل دبي. كما أن مشروع "جزر ديرة" سيضيف 40 كيلومترا أخرى إلى سواحل دبي، بينها 21 كيلومترا واجهة شاطئية.

ويعتبر مشروع "جزر ديرة"، واحداً من عدة مشاريع يجري تطويرها من قبل شركة "نخيل" وذلك تماشيا مع رؤية حكومة دبي السياحية، كما أن المشروع يمهد الطريق لتطوير المئات من الفنادق والشقق المفروشة والمباني المتعددة الاستخدامات والمراسي. حيث ستتولى "نخيل" تطوير الجزيرة الجنوبية بمجموعة من معالم الجذب بما في ذلك السوق الليلي في جزر ديرة، ديرة مول، وأبراج جزر ديرة والبوليفارد.