أرامكو تدشن مركزاً للأبحاث والتطوير في ديترويت

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أطلقت شركة أرامكو السعودية مركز أبحاث "أرامكو-ديترويت"، بهدف توسيع إمكانات الأبحاث والابتكار وتطوير التقنية في المجالات المرتبطة بأعمال الطاقة، وفقا لبيان الشركة التي أكدت أن المركز الجديد الواقع في مدينة نوفي، بولاية ميتشغن والذي تملكه وتشغله "شركة خدمات أرامكو" التابعة لأرامكو السعودية في الولايات المتحدة، سيعمل على تعزيز برنامج الشركة في الأبحاث العالمية في مجال الطاقة بهدف تطوير وتبني حلول تتميز بالكفاءة والاستدامة والأسعار المقبولة في المستقبل.

إلى ذلك قال رئيس أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين بن حسن الناصر، إن افتتاح مركز ديترويت يشكل حدثا علميا وخطوة مهمة في سعي أرامكو الحثيث كي تكون طرفا عالميا رائداً ومؤثرا في ابتكار تقنيات خفض الانبعاثات واستدامة البترول كوقود أمثل لوسائل النقل.

وبحسب البيان فإن المركز يغطي مساحة تبلغ نحو 5000 متر مربع، وهو مجهز بأربعة مختبرات متطورة جداً لقياس قوة المحركات، ومن المقرر في منتصف عام 2016 افتتاح مختبر لتكامل أنظمة السيارات يتميز بمقياس لتقييم أداء المحركات وإيجاد الحلول لجميع تحديات تكامل الأنظمة.

ومن المنتظر أن تشمل مجالات الأبحاث التي تجري على وجه التحديد في المركز الجديد في ديترويت، أبحاث احتراق الوقود وانبعاثاته، والتكامل التقني في أنظمة السيارات، والدراسات الاستراتيجية لوسائل النقل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.