.
.
.
.

شركات بترول مصرية ترشد الإنفاق في ميزانيات 2016

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركات تابعة لوزارة البترول والثروة المعدنية بمصر أن ميزانياتها الجديدة للعام الجاري تضمنت ترشيد الإنفاق العام.

وقال الوزير المصري، المهندس طارق الملا، إن هذه الموازنات تم إعدادها بشكل طموح ورؤية، تعكس ترشيد الإنفاق وتنظيم الإيرادات والعمل بفكر اقتصادي لتحقيق التوازن وزيادة العائدات والربحية.

وشدد الوزير خلال رئاسته للجمعيات العامة لشركات العامرية والإسكندرية والنصر والسويس لتكرير وتصنيع البترول وشركة الغازات البترولية "بتروجاس" وشركة البتروكيماويات المصرية، على أهمية الالتزام بتنفيذ المشروعات الجاري إنشاؤها، وفقاً للبرامج الزمنية المخططة ومتابعة مراحلها.

وطالب بضرورة الاهتمام بتطوير الوحدات الإنتاجية القائمة والالتزام الصارم ببرامج الصيانة الدورية للحفاظ على الأصول الإنتاجية ورفع كفاءتها.

وأكد الوزير على الدور الحيوي الذي تقوم به شركات بترول القطاع العام في مختلف الأنشطة البترولية وتوفير المنتجات البترولية للسوق المحلي بصورة منتظمة، مشيراً إلى أن الإجراءات المسبقة التي اتخذتها وزارة البترول لتلافي حدوث اختناقات في المنتجات البترولية بالسوق المحلي وعلى رأسها البوتاجاز أتت ثمارها، خاصة خلال فترة الشتاء، مشيراً إلى أن تحقيق الاستقرار لسوق المنتجات البترولية وحصول المواطنين على احتياجاتهم بسهولة أصبح هدفا أساسيا في استراتيجية قطاع البترول .

واعتمد الوزير الموازنات التخطيطية للعام المالي 2016/2017 لنحو 6 شركات أمس، بحضور الدكتور أحمد زكي بدر وزير التنمية المحلية والدكتور شريف سوسة وكيل أول وزارة البترول لشؤون الغاز والمهندس محمد طاهر وكيل أول الوزارة لشؤون البترول ورؤساء هيئة البترول والشركات القابضة والمحاسب زينب بيومي وكيل وزارة بالجهاز المركزي للمحاسبات وممثلي وزارات التجارة والصناعة والتخطيط والمتابعة والمالية ومركز معلومات مجلس الوزراء.