.
.
.
.

لوفتهانزا تكبح توقعات الأرباح وسط منافسة حامية

نشر في: آخر تحديث:

تتوقع مجموعة لوفتهانزا الألمانية للطيران زيادة طفيفة في أرباح 2016 رغم تراجع أسعار الوقود، حيث حذرت من سباق على خفض الأسعار وتراجع متوسط أسعار التذاكر مع قيامها بتعزيز وحدة الرحلات منخفضة التكلفة يورو-وينجز.

وشأنها شأن منافستيها اير فرانس-كيه.إل.إم وآي.إيه.جي مالكة الخطوط الجوية البريطانية، استفادت لوفتهانزا من أسعار النفط المنخفضة والطلب القوي على السفر في 2015، وهو ما مكنها من العودة إلى صرف توزيعات أرباح نقدية للمساهمين اليوم الخميس.

لكن المنافسين منخفضي التكلفة مثل ريان إير وإيزي جت يستفيدون أيضا ويتحدون يورو-وينجز وحدة الطيران الاقتصادي الجديدة للوفتهانزا بإضافة مقاعد جديدة في أوروبا لاسيما في ألمانيا، وفرض ضغوط على أسعار تذاكر السفر.

وقالت لوفتهانزا إنها تتوقع زيادة طفيفة في أرباح 2016، بعد الإعلان عن أرباح معدلة قبل الفائدة والضرائب بلغت 1.82 مليار يورو، أو ما يعادل 2.05 مليار دولار لعام 2015.

وقبل تحديث اليوم كان المحللون في المتوسط يتوقعون زيادة الربح إلى 2.08 مليار يورو.