.
.
.
.

تعاون بين 3 علامات تجارية لخفض تكلفة السيارة الكهربائية

نشر في: آخر تحديث:

نشرت صحيفة "نيكاي" اليابانية أن شركات نيسان موتور ورينو وميتسوبيشي موتورز ستدمج منصاتها لإنتاج السيارات الكهربائية في مسعى لخفض الأسعار إلى مستويات يمكن مقارنتها بالسيارات التقليدية التي تعمل بالبنزين.

وتتبني الشركات الثلاث الاستراتيجية في وقت تسعى فيه شركتا فولكسفاغن وتويوتا موتور العملاقتان أيضا لإنتاج سيارات كهربائية بكميات تجارية مع صدور قواعد لخفض الانبعاثات والاقتصاد في استهلاك الوقود حول العالم.

ونيسان اليابانية وشريكتها الفرنسية رينو من أبرز داعمي التكنولوجيا الرامية للقضاء على الانبعاثات، ولكنهما تواجهان صعوبة في خفض التكلفة إلى مستوى مناسب نظرا لأن كلاً منهما يطور سيارة كهربائية بشكل منفصل عن الآخر.

وقالت الصحيفة إن رينو وميتسوبيشي، التي خضعت لسيطرة نيسان في الآونة الأخيرة، ستستخدمان نفس المنصة الخاصة بتصنيع سيارة نيسان الكهربائية ليف بعد تعديل تصميمها والتي من المقرر طرحها للبيع خلال عام 2018.

وأضافت الصحيفة من دون الاستناد لمصادر أن الشركات الثلاث ستشترك في نفس المكونات الرئيسية مثل المحرك ومحول القدرة والبطارية في خطوة ستخفض سعر السيارة ليف بنحو 20% .