.
.
.
.

استراتيجية جديدة لـ"أدنوك"بـ100 مليار دولار..تعرف عليها

نشر في: آخر تحديث:

قال ولي عهد أبوظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، إن المجلس الأعلى للبترول في الإمارة وافق على استراتيجية شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" المملوكة للدولة لإنفاق أكثر من 400 مليار درهم، ما يعادل نحو 108.90 مليار دولار.

وأوضح الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، على موقع تويتر بعد اجتماع المجلس: "أدنوك ستقوم باستثمارات محلية ودولية في التكرير والبتروكيماويات وتطوير الموارد غير التقليدية لتعزز مكانة دولة الإمارات في قطاع الطاقة واقتصادياتها.

وبدأت أدنوك في تنفيذ خطة كبيرة لإعادة الهيكلة، تهدف إلى خصخصة أنشطتها في قطاع الخدمات، وإجراء أنشطة لتجارة النفط، وتوسيع الشراكات مع مستثمرين استراتيجيين، حسب ما قال رئيسها التنفيذي سلطان الجابر لرويترز في مقابلة الأسبوع الماضي.

ترقب المستثمرين لبدء الاكتتاب في طرح "أدنوك للتوزيع"

وتوقع محللون ماليون نشاطاً إيجابياً في أسواق الأسهم المحلية، خاصة سوق أبوظبي، في الفترة القادمة، مع ترقب المستثمرين لبدء الاكتتاب في طرح "أدنوك للتوزيع"، الذي انطلق يوم أمس، وسط توقعات بأن يسهم السهم مع إدراجه في تعزيز مستويات السيولة المنخفضة في السوق، موضحين أن الطرح سيشهد إقبالاً كبيراً من قبل الأفراد والمؤسسات، لا سيما أن هذه هي أول شركة تدرج في القطاع النفطي بأسواق الدولة، كما ستنتعش السيولة بفعل الطروحات الأولية الراهنة، وهو ما سيدعم كثيراً أداء الأسواق خلال الفترة القادمة.

وانطلق يوم أمس الاكتتاب على أسهم شركة "أدنوك للتوزيع" بعد أن حدد النطاق السعري للاكتتاب بين 2.35 درهم و2.95 درهم، ويستمر لغاية السادس من ديسمبر المقبل.

وسيتم الإعلان عن سعر السهم النهائي بتاريخ الـ8 من ديسمبر، بعد إنهاء عملية البناء السعري مع المؤسسات الاستثمارية.

وأوضحت الشركة أن الاكتتاب للأفراد سيكون على نسبة 5% من الأسهم المطروحة بحد أدنى عشرة آلاف درهم.

يشار إلى أنه عند النطاق السعري هذا يكون تقييم الشركة يتراوح بين 8 و10 مليارات دولار، وهي تتهيأ لطرح ما بين 10 و20% من أسهمها.

ومن المنتظر إدراج الأسهم في الثالث عشر من ديسمبر في سوق أبوظبي.