.
.
.
.

البابطين توقع اتفاقية لبيع 50% من شركة "الرياح للطاقة"

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة البابطين للطاقة والاتصالات عن توقيع اتفاقية بيع ملزمة لبيع 50% من حصصها في الشركة لصالح شركة هايزا الاستثمارية الدولية مقابل مبلغ 2.5 مليون ريال نقدي.

وذلك إلحاقاً بالإعلان المنشور على موقع تداول بتاريخ 02/04/2017 بخصوص قيام البابطين بتأسيس شركة الرياح الدولية للطاقة (الشركة) وهي شركة ذات مسؤولية محدودة مملوكة بنسبة 100% للبابطين للطاقة والاتصالات حيث تأسست للعمل بمشاريع طاقة الرياح برأس مال قدرة 5 مليون ريال.

وقد اتفق الطرفان على رفع رأس مال شركة الرياح الدولية من 5 مليون ريال ليصبح 16.8 مليون ريال بزيادة قدرها 11.8 مليون ريال حيث ستساهم شركة هايزا الاستثمارية الدولية بمبلغ 5.9 مليون ريال تدفعها نقدي.

وستساهم شركة البابطين للطاقة والاتصالات بمبلغ 5.9 مليون ريال تدفعها نقدي وبذلك تكون شركة البابطين للطاقة والاتصالات تملك 50% من شركة الرياح الدولية والغرض من زيادة رأس المال هو دعم المركز المالي للشركة وتنمية نشاط الشركة وتطوير أعمالها.

علماً أن إتمام عملية البيع بعد الحصول على الموافقات اللازمة من الجهات النظامية ذات العلاقة وتعديل عقد التأسيس والذي من المتوقع أن تنتهي خلال الربع الأول من عام 2018م ، ولا يوجد أطراف ذات علاقة. ومن المتوقع أن يظهر الأثر المالي لهذه الشراكة من بداية عام 2019.

وجدير بالذكر أن شركة هايزا مقرها في مملكة إسبانيا وهي شركة عالمية تعمل في مجال طاقة الرياح وذات خبرات واسعة والغرض من هذه الشراكة هو الاستفادة من خبرات شركة هايزا العالمية للدخول في مشاريع لتصنيع أبراج الرياح والمكونات ذات الصلة في المملكة العربية السعودية وبيع وتركيب وإصلاح أبراج الرياح والمكونات ذات الصلة في بعض بلدان إفريقيا وأوروبا وآسيا بما في ذلك منطقة الشرق الأوسط.

وتأتي هذه الخطوة من منطلق مواكبة رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني 2020 بشأن الاستثمارات والمشروعات الجديدة الخاصة بكافة أشكال الطاقة المتجددة التي تطرح داخل وخارج المملكة العربية السعودية والذي سيساهم في تنويع مصادر الدخل وتقليل المخاطر على الشركة.