.
.
.
.

"إيني" الإيطالية: ليس لدينا انكشاف على إيران

نشر في: آخر تحديث:

قال متحدث باسم شركة النفط الإيطالية العملاقة #إيني، إن الشركة ليس لديها انكشاف ملموس على #إيران، وإنها لن تتأثر بالعقوبات التي أعلنتها الإدارة الأميركية.

وقال المتحدث إن الشركة استردت جميع المدفوعات التي كانت متأخرة عن قيمة استثمارات سابقة في أنشطة المنبع الإيرانية، وإن لديها فقط عقدا لتوريد النفط متبقيا لشراء مليوني برميل من الخام شهرياً.

وأضاف في تعليقات أرسلها عبر البريد الإلكتروني: "العقد... سينتهي أجله آخر العام".

وهددت الولايات المتحدة بفرض عقوبات ثانوية على الشركات الأوروبية التي تنفذ أنشطة تجارية مع طهران، بعد انسحاب واشنطن من #الاتفاق_النووي المبرم مع إيران في عام 2015.

ويبحث #الاتحاد_الأوروبي، الذي كان في يوم من الأيام أكبر مستورد للخام الإيراني، عن سبل لحماية الاتفاق النووي والاستثمارات التي تنفذها الشركات الأوروبية.

لكن مخاطر التعرض لعقوبات وفقد القدرة على الوصول إلى النظام المالي الأميركي جعلت شركات كثيرة تعيد تقييم خططها.

وفي مايو، أعلنت #توتال الفرنسية أنها قد تنسحب من الاستثمار في حقل بارس الجنوبي للغاز في إيران إذا لم تستطع ضمان الحصول على إعفاء من الحكومة الأميركية.

وقالت "إيني" إن التقييمات التي أجرتها إلى الآن فيما يتعلق بأنشطتها المحدودة في إيران، لم تشر إلى أي حاجة لطلب إعفاءات محددة.

وأشار المتحدث إلى أن في أي حال من الأحوال، سيتم تنفيذ هذه الأنشطة فقط بالدرجة التي تسمح بها العقوبات.