.
.
.
.

شركة مصرية تبني سدا في دولة أفريقية

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس قطاع التسويق بمجموعة السويدي اليكتريك المصرية أحمد حسونة اليوم الثلاثاء إن مجموعته ستوقع اتفاق شراكة مع شركة المقاولون العرب بقيمة 3 مليارات دولار غدا الأربعاء لبناء سد في تنزانيا خلال أربع سنوات.

وأضاف، في تصريحات صحافية على هامش معرض تجاري في القاهرة، أن الشراكة "تقسم بنسبة 55% لشركة المقاولون العرب و45% لشركة السويدي اليكتريك"، مشيرا إلى أن وفدا حكوميا مصريا سيحضر توقيع اتفاق الشراكة.

وذكر حسونة أن مشروع السد، الذي وصفه بأنه سيكون من أكبر السدود في أفريقيا، يشمل بناء تسعة توربينات لتوليد 2100 ميجاوات من الكهرباء.


قرض بـ500 مليون دولار مع الأفريقي للاستيراد

وفي سياق متصل، قال حسونة إن المجموعة وقعت اتفاق قرض تمويلي بقيمة 500 مليون دولار مع البنك الأفريقي للاستيراد والتصدير.

وذكر أن القرض سيوجه لتنفيذ المشروعات الخاصة بالشركة في القارة الأفريقية.

وأشار إلى أن الشركة تمتلك أراضي مساحتها 100 ألف متر مربع للاستثمار الصناعي في أوغندا من المقرر أن تتسلمها الشركة خلال أيام، حيث سيتم فيها إقامة مصانع لصناعة المحولات والعدادات الذكية والعازلات، مضيفاً أن المتوقع بدء التنفيذ خلال عام 2019.