.
.
.
.

الإفراج عن مؤسس "أبراج" بكفالة 15 مليون جنيه إسترليني

"نقفي" تحت الإقامة الجبرية بمنزله وعليه ارتداء جهاز تتبع إلكتروني

نشر في: آخر تحديث:

سمحت محكمة في لندن بالإفراج عن عارف نقفي، مؤسس مجموعة "أبراج"، بكفالة قياسية مشروطة قيمتها 15 مليون جنيه إسترليني.

جاء ذلك رغم مخاوف المدعين العامين من أن نقفي قد يهرب إلى باكستان، بدلاً من مواجهة تهم الاحتيال الأميركية.

وسيخضع "نقفي" للإقامة الجبرية في منزله في لندن، ويجب عليه ارتداء جهاز تتبع إلكتروني في جميع الأوقات، كما تم التحفّظ على جواز سفره.

وأكد محامو "نقفي" أنه مصر على براءته ويتوقع أن تتم تبرئته بالكامل من أي تهم، مضيفين أنه "منذ بدء التصفية المؤقتة، كان يعمل بجهد لزيادة عوائد دائني أبراج".

وكانت محكمة أميركية وافقت قبل أيام على الإفراج عن المدير التنفيذي السابق في "أبراج كابيتال"، مصطفى عبد الودود، بكفالة قيمتها 10 ملايين دولار ومشروطة بإقامة جبرية، حيث يواجه مسؤولون سابقون في "أبراج" اتهامات بالاحتيال بشأن أوراق مالية ومدفوعات أموال، تتعلق بإدارة صندوق للرعاية الصحية بقيمة مليار دولار.