.
.
.
.

"سوفت بنك" تستعد لإطلاق "رؤية 2" بـ108 مليارات دولار

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مجموعة سوفت بنك، اليوم الجمعة، عن صندوق رؤية ثان يهدف إلى الاستثمار في شركات التكنولوجيا، بعد أن دبرت تعهدات بإجمالي نحو 108 مليارات دولار من شركات من بينها مايكروسوفت.

وقالت المجموعة اليابانية العملاقة في بيان إنها تعتزم استثمار 38 مليار دولار في الصندوق.

ومن بين الشركات الأخرى التي بصدد المشاركة في الصندوق أبل وهون هاي للصناعات الدقيقة التايوانية (فوكسكون)، والشركتان كلتاهما قامتا بالاستثمار في الصندوق الأول.

وقالت سوفت بنك اليوم إن المشاركين الآخرين في الصندوق الثاني سيكون من بينهم ناشونال انفستمنت كوربوريشن أوف ناشونال بنك أوف قازاخستان، وبنك ستاندرد تشارترد، وأطراف لم تفصح عنهم من تايوان ومديري الصندوق ذاته.

ويظهر بيان سوفت بنك أن الصندوق يحصل على الدعم بصفة عامة من القطاع المالي الياباني بما في ذلك وحدات لثلاثة بنوك كبرى هي مجموعة ميتسوبيشي يو.إف.جيه المالية ومجموعة سوميتومو ميتسوي المالية ومجموعة ميزوهو المالية.

وقالت سوفت بنك إن مجموعة دايوا سيكوريتيز وداي-إيتشي لايف هولدنجز وسوميتومو ميتسوي تراست هولدنجز وقعت أيضاً مذكرة تفاهم.

وقالت سوفت بنك في بيانها "هدف الصندوق هو تسهيل التسريع المتواصل لثورة الذكاء الصناعي عبر الاستثمار في شركات رائدة بالسوق وتحقق نمواً يستند إلى التكنولوجيا".

ويستخدم ماسايوشي سون المؤسس والرئيس التنفيذي لسوفت بنك الذكاء الصناعي كمصطلح يضم مجموعة واسعة من القطاعات لوصف المحفظة الاستثمارية لسوفت بنك، التي تتسم بأنشطة متنوعة من تطبيقات حجز سيارات الأجرة إلى القيادة الذاتية والتأمين والرعاية الصحية.

وجرى إطلاق صندوق رؤية الأول قبل عامين مع دعم بقيمة 60 مليار دولار من صندوقي الثروة السيادية في السعودية وأبوظبي. واستثمر الصندوق بالفعل معظم رأسماله من خلال استثمارات في أكثر من 80 شركة تكنولوجية ناشئة في مرحلة شبه نهائية لتطوير منتجاتها.

ولم تذكر سوفت بنك تفاصيل بشأن الكيفية التي ستمول بها مساهمتها البالغة 38 مليار دولار في الصندوق الجديد.

وغابت مجموعة جولدمان ساكس عن قائمة سوفت بنك للمشاركين في الصندوق الجديد. كانت صحيفة وول ستريت جورنال ذكرت يوم الأربعاء أن البنك الأميركي سيستثمر في الصندوق.

وقالت سوفت بنك إنها ما زالت تجري محادثات مع مستثمرين محتملين وإنها تتوقع نمو رأس المال المنتظر للصندوق.