.
.
.
.

طيران الجزيرة: حجم الأسطول 13 طائرة بنهاية العام وتحديثه خلال 6 سنوات

الشركة تعتزم التوسع في السوق الأوروبية عبر مطار غاتويك

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس مجلس إدارة طيران الجزيرة، مروان بودي، في مقابلة عبر الهاتف مع قناة "العربية"، أن الشركة تستهدف فتح أسواق ومحطات جديدة، إضافة إلى زيادة أسطول الطائرات، وهو ما يساهم في ارتفاع الأرباح الفصلية.

وأضاف بودي أن نسبة الحجوزات لدى الشركة وصلت إلى 76.5%، فيما المعدل للشركات العالمية يصل إلى 82 أو 82.5%.

وأشار إلى أن الشركة تستهدف زيادة أرباحه وزيادة عدد الطائرات ونسبة الحجوزات مع زيادة الطلب في السوق الكويتية.

وقال: "لدينا حاليا 11 طائرة، واستأجرنا طائرة إضافية في الصيف، كما وقعنا عقودا مع شركة ألافكو لتأجير طائرات، ونستهدف في نهاية العام الوصول بحجم الأسطول إلى 13 طائرة بعد استلام 3 طائرات من شركة إيرباص، وستخرج طائرة قديمة من الخدمة، أما العام القادم فسيشهد خطة توسع سنعلن عنها قريبا".

وأوضح أن الشركة تعتزم التوسع في السوق الأوروبية عبر مطار غاتويك، وذلك مع الجيل الجديد من الطائرات، فالسوق لم يعد يتحمل الطائرات الكبيرة.

وبحسب بودي، تعتزم طيران الجزيرة التوسع إلى أبعد من القارة الهندية في بنغلادش، وهي أسواق رئيسية، خاصة مع استهداف تحديث أسطول الجزيرة خلال 5 إلى 6 سنوات، وقال: "لن نترك أي محطة قريبة وسنعلن قريبا عن توسع في الشبكة بمنطقة الشرق الأوسط".

وارتفعت الأرباح الفصلية لشركة طيران الجزيرة بنسبة 170% لتصل إلى 4.7 مليون دينار. وعزت الشركة ارتفاع أرباحها إلى زيادة الإيرادات التشغيلية بنسبة 30% لتصل إلى 26 مليون دينار.

وتضاعف صافي الإيرادات التشغيلية بمرة واحدة لتصل إلى 6.8 مليون دينار، فيما ارتفعت الأرباح نصف السنوية أربعة أضعاف لتصل إلى 6.2 مليون دينار.