.
.
.
.

"إنديفور" تقدم عرض استحواذ على "سنتامين"..والأخيرة ترفض

نشر في: آخر تحديث:

قالت إنديفور للتعدين الكندية، اليوم الثلاثاء، إنها تعتزم تقديم عرضها البالغة قيمته 1.47 مليار جنيه إسترليني (1.89 مليار دولار) لشراء سنتامين مباشرة إلى المساهمين، بعد أن رفضت شركة التعدين البريطانية مناقشة العرض.

وقالت إنديفور للتعدين إن خطة الاستحواذ التي ستتم بالكامل عبر أسهم تنطوي على معامل مبادلة قدره 0.0846 لأسهم إنديفور مقابل سهم من سنتامين، بعلاوة نسبتها 13.1% فوق سعر إغلاق السهمين أمس الاثنين.

رفض المقترح بالإجماع

بالمقابل، رفض مجلس إدارة "سنتامين" مقترح "إنديفور" بالإجماع، داعية المساهمين بشدة بعدم التفاعل مع المقترح.

جاء ذلك في بيان صدر عن "سنتامين" بشأن عرض محتمل من إنديفور للتعدين، وذلك بعدما استعرض مجلس الإدارة المقترح مع المستشارين الماليين والقانونيين للشركة.

وأرجعت سبب الرفض إلى عاملين أساسيين:

- بنود المقترح تقدم "فوائد أكبر نسبياً لمساهمي إنديفور".

- بنود المقترح "لا تعكس بشكل مناسب المساهمة التي ستقدمها سنتامين للكيان الذي سيشكله الاندماج".

سهم سنتامين يقفز 7%

وصعدت أسهم سنتامين بحوالي 7% إلى 119.2 بنس بعد عشر دقائق من بدء التداول في بورصة لندن.

وعبرت إنديفور المدرجة في تورنتو عن الإحباط إزاء رفض سنتامين خوض أي محادثات اندماج، مضيفة أن الشركة رفضت عرضا مبدئيا في 2018
خلال 24 ساعة.

وهذه ليست المرة الأولى التي تقدم فيها عروض، وذلك بعد أن رفض مجلس إدارة شركة تعدين الذهب البريطانية عدة محاولات لخوض محادثات لمناقشة الصفقة.

ويأتي العرض في الوقت الذي تسعى فيه شركات التعدين حول العالم لتعزيز ميزانيات استثمارها بعد سنوات من تراجع الإنفاق. واشترت
باريك جولد شركة راندجولد التي تركز أعمالها على إفريقيا، بينما اشترت نيومونت المدرجة في الولايات المتحدة جولد كورب.