.
.
.
.

أكبر شركة لتصنيع آيفون تستأنف العمل في الصين بقدرات محدودة

نشر في: آخر تحديث:

قال مصدر لرويترز إن شركة فوكسكون الموردة لأبل نالت موافقة السلطات على استئناف الإنتاج بمصنعها الرئيسي في الصين بعد أن اضطر للتوقف بسبب تفشي الفيروس التاجي لكن لم يتمكن سوى 10% من القوى العاملة بالمصنع من العودة حتى الآن.

وأضاف المصدر المطلع على الوضع مباشرة أن الشركة تلقت الضوء الأخضر لاستئناف الإنتاج بمدينة تشنغتشو في وسط شرق الصين لكن لم يُسمح لها بعد باستئناف الإنتاج في شنتشن بالجنوب.

ويضم المصنعان أغلبية خطوط الشركة لتجميع الهاتف آيفون ومن المتوقع أن يؤثر التأخير على الشحنات العالمية.

وقال المصدر إن نحو 16 ألفا أو 10% من العاملين لدى فوكسكون في تشنغتشو، عادوا للمصنع، مضيفا أن المسؤولين التنفيذيين في الشركة يحاولون التفاوض مع السلطات لاستئناف الإنتاج في مناطق أخرى في الصين من بينها كونشان بإقليم جيانغتسو في الجنوب الشرقي.

وقال المصدر الذي رفض نشر اسمه لأنه غير محول بالتحدث علنا عن الأمر "رُفض طلبنا لاستئناف الإنتاج في شنتشن. ينبغي أن نحسن إجراءات السيطرة على الفيروس من أجل فحص ثان".

وتابع أن السلطات في شنشتن ستجري فحصا للمصنع مرة أخرى هذا الأسبوع.