.
.
.
.

رئيس شل مصر: الشركة منفتحة على تلقي عروض لبيع أصولنا بالصحراء الغربية

نشر في: آخر تحديث:

قال خالد قاسم، رئيس مجلس إدارة شل مصر، لرويترز إن شركته مازالت منفتحة على تلقي عروض الشراء لأصولها بالصحراء الغربية.

وكانت شل مصر قد أعلنت في أكتوبر الماضي عن طرح أصولها الحالية في الصحراء الغربية للبيع، بغية التركيز على توسعة أعمالها في مشروعات الغاز بالمناطق البحرية.

ورفض قاسم الخوض في أي تفاصيل خاصة بأسماء الشركات التي تقدمت لشراء تلك الأصول حتى الآن، أو الموعد المحدد لإغلاق الصفقة.

وأضاف قاسم أن شركته بدأت التنقيب "في منطقة غرب الدلتا حالياً ثم ستحفر في امتياز رشيد في البحر المتوسط". بالنسبة للمناطق البحرية الجديدة سنبدأ الشغل (العمل) في المسح السيزمي لتلك المناطق، وسيكون ذلك بنهاية العام الجاري أو مطلع 2021".

وحصلت شل على أكبر قدر من الامتيازات في مزايدات الهيئة العامة للبترول المصرية والشركة القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس)، خلال العام الماضي، وهو ثلاثة امتيازات للنفط وامتيازان للغاز.

وتعمل شل في مصر منذ 1911، ويشمل نشاطها مجالات البحث والتنقيب عن النفط وإنتاجه، وتسويق وتوزيع الغاز والمنتجات البترولية.

وانتهت مصر خلال الأعوام الماضية من ترسيم حدودها البحرية مع عدد من الدول للبحث والتنقيب عن الغاز والنفط دون نزاعات.