.
.
.
.

خسائر فيبكو السنوية تنمو 278% إلى 22.3 مليون ريال

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة تصنيع مواد التعبئة والتغليف (فيبكو)، اليوم الاثنين عن النتائج المالية لعام 2019، والتي أظهرت تصاعد الخسائر بنسبة 277.9% لتصل إلى 22.3 مليون ريال.

وقالت الشركة في بيان للسوق المالية السعودية تداول، إن أسباب نمو الخسائر يعود إلى انخفاض مجمل الربح نتيجة لارتفاع التكاليف الإنتاجية كتكلفة العمالة، نظراً لارتفاع الرسوم الحكومية (المقابل المالي للعمالة)، وزيادة تكلفة المبيعات للشركة التابعة، بسبب التشغيل التدريجي للمصنع وذلك حتى الوصول للطاقه الإنتاجية المستهدفة، نظراً لانطلاق الإنتاج التجاري تدريجياً في بداية الربع الثاني من العام 2019.

وعزت الخسائر أيضا إلى زيادة مصاريف البيع والتسويق، وذلك بسبب تحميل فيبكو بحصتها من مصروفات الشركة التابعة التي بدأت إنتاجها التجاري مع بداية الربع الثاني من العام 2019، والتي ارتفعت مصاريفها التسويقية لتوسيع مشاركاتها في المعارض المحليه والدولية وتعيين فرق مبيعات في مناطق مختلفة محلياً وخارجياً لتوسيع أنشطة البيع والتسويق وفتح أسواق جديدة بهدف الحصول على حصة سوقية تكون نواة للتوسع والانتشار.

وأوضحت أن المصروفات العمومية والإدارية زادت بسبب تحمل فيبكو لحصتها من مصروفات الشركة التابعة، نظراً لبدء التشغيل التجاري تدريجياً، إضافة إلى وجود طاقة غير مستغلة في الشركة التابعة قدرت قيمتها بـ 15.9 مليون ريال خلال عام 2019، بسبب إيقاف رسملة التكاليف في الشركة التابعة (شركة فبك للصناعة) لدخولها مرحله الإنتاج التجاري تدريجياً في بداية الربع الثاني من العام 2019.

وقالت الشركة إن تكاليف التمويل ارتفعت بقيمة 4.3 مليون ريال خلال العام 2019 مقارنة بمبلغ 0.8 مليون ريال خلال العام 2018 بسبب رسملة تكاليف التمويل في الشركة التابعة خلال العام المالي 2018، وفقا للمعاير الدولية للتقارير المالية (IFRS)، حيث لم يبدأ التشغيل التجاري بالشركة التابعة إلا في بداية الربع الثاني من العام المالي 2019.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة