.
.
.
.

الدار العقارية: 20% خفضاً برسوم الدراسة.. و10 ملايين للتعلم عن بُعد

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الدار العقارية في العاصمة الإماراتية أبوظبي، إطلاق مبادرة جديدة لدعم عائلات الطلاب المنتسبين في المدارس التابعة للدار للتعليم، وهي أكاديميات الدار ومدرسة "كرانلي أبوظبي".

تأتي المبادرة في ضوء مواجهة قطاع الأعمال، لظروف الوقاية من فيروس كورونا المستجد "كوفيد 19".

وتتضمّن المبادرة تخفيض الرسوم المدرسية في هذه المدارس بنسبة 20% وإعادة كافة المبالغ التي تم سدادها لتغطية نفقات الطعام والنقل للفصل الثالث من العام الدراسي الجاري، فضلاً عن إنشاء صندوق لدعم الأسر المتضررة مادياً من الأوضاع الحالية.

وتقدّم المبادرة لأهالي الطلاب إمكانية سداد المبلغ المتبقي من رسوم الفصل الدراسي الثالث على دفعات خلال فترة الأربعة أشهر المتبقية لبدء العام الدراسي القادم في سبتمبر 2020.

أما بالنسبة للعائلات التي كانت قد سدّدت كامل الرسوم المدرسية للفصل الجاري، فسيتم إيداع ما قيمته 20% من المبلغ المدفوع لتسديد الرسوم المدرسية للفصل الأول من العام الدراسي 2020/2021.

كما تقدّم المبادرة خطة دفع شهرية بفائدة 0% لسداد الرسوم المدرسية للعام الدراسي 2020/2021.

وقرّر مجلس إدارة الدار للتعليم تخصيص مبلغ 10 ملايين درهم للاستثمار في التكنولوجيا والبنية التحتية لتعزيز برنامج التعلّم عن بعد، وتغطية نفقات الأجهزة التي تم شراؤها وتوزيعها على العائلات التي لم تتوفر لديها الأدوات اللازمة لتمكين أطفالها من الحصول على التعليم من خلال هذا البرنامج.

وقال طلال الذيابي، الرئيس التنفيذي لشركة الدار العقارية: "منذ بداية المرحلة الراهنة أكّدنا التزام الدار العقارية بتقديم الدعم اللازم لنتمكّن من مواجهة التحديات معاً" بحسب وكالة أنباء الإمارات.

وأضاف: "انطلاقاً من مسؤوليتنا المجتمعية هذه، يعمل كل فردٍ في شركة الدار بشكل مكثّف لإيجاد حلول من شأنها تخفيف أعباء الظروف المحيطة على موظفينا وعملائنا وشركائنا والمجتمع ككل".

وقال إن المبادرة التي نطلقها تحت مظلة الدار للتعليم ليست فقط امتداداً لهذه الجهود، بل هي جزءٌ مهم من التزامنا المتواصل بدعم الجهود الكبيرة التي تبذلها قيادتنا الحكيمة لمساندة كافة أطياف المجتمع خلال هذه المرحلة الصعبة.