.
.
.
.

بمليار دولار.. تسلا تتجه لبناء مصنع جديد في تكساس

نشر في: آخر تحديث:

أبدت تسلا لصناعة السيارات الكهربائية رغبتها في البدء ببناء مصنع ضخم لتجميع السيارات في جنوب غرب الولايات المتحدة ربما خلال الربع الثالث من العام الحالي، حسبما قالته الشركة لمسؤولين بولاية تكساس في وثائق خرجت للعلن هذا الأسبوع.

لكن الشركة ما زالت تفاضل بين تكساس وأوكلاهوما في مسعى للفوز بإعفاءات ضريبية، وفقا للوثيقة. وتقول تقارير إن المنشأة الجديدة ستصنع شاحنة تسلا الكهربائية والفئة واي الرياضية متعددة الاستخدامات.

وأبلغت تسلا المسؤولين في مقاطعة ترافيس بولاية تكساس أنها ترغب في استثمار زهاء مليار دولار لبناء مصنع تجميع على مساحة 4 إلى 5 ملايين قدم مربعة سيعمل به خمسة آلاف شخص وذلك في موقع يشغله حالياً مشروع اسمنت قرب أوستن. لكنها بحاجة إلى إعفاءات ضريبية لكي يكون الموقع قادراً على المنافسة مع موقع بديل في أوكلاهوما، بحسب الوثائق المقدمة لمسؤولين في الولاية.

وكانت صحيفة أوستن-أميركان ستيتسمان نشرت تفاصيل مخاطبات الشركة.

ولم يتسن حتى الآن التواصل مع مسؤولي تسلا للحصول على تعليق، لكن رئيسها التنفيذي إيلون ماسك سبق أن لمح إلى إقامة مصنع في تكساس، كما أن جريج أبوت حاكم الولاية تحدث معه بشأن إمكانية ذلك.

ويقع المصنع الأميركي الوحيد لتسلا في فيرمونت بولاية كاليفورنيا على مساحة 5.3 مليون قدم مربعة - وهو مصنع كبير لكن ليس بما يكفي للشركة الآخذة بالنمو. وتضطر تسلا إلى تصنيع سيارات تحت خيمة مجاورة للمصنع.

ودخل ماسك في صدام مع المسؤولين في كاليفورنيا بعد أن أمر مسؤولو مقاطعة ألاميدا مصنع فيرمونت بوقف الإنتاج والامتثال لأوامر لزوم المنازل بسبب فيروس كورونا التي بدأ سريانها في مارس.

وهدد ماسك بنقل العمليات في المستقبل إلى تكساس أو نيفادا. وأعيد فتح مصنع كاليفورنيا بعد ذلك.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة