.
.
.
.
فساد مالي

شركة EY محط التحقيقات مجدداً بفضيحة "وايركارد"

نشر في: آخر تحديث:

بدأت شركة "EY" بتقديم تعليمات لشركائها حول كيفية الاستعداد لنقاشات صعبة مع العملاء حول فضيحة حسابات "Wirecard".

وتقدمت شركة المدفوعات الألمانية "وايركارد"، طلباً للإفلاس بعد الاعتراف بأن 1.9 مليار يورو من النقد - على الأرجح - لم تكن موجودة على الإطلاق.

وفي مذكرة داخلية لكبار الشركاء، اطلعت عليها صحيفة "FT" البريطانية، نصحت EY شركاءها بإخبار العملاء بأن هدف الاحتيال الدولي الكبير في Wirecard، هو خداع المستثمرين والشركة.

الفضيحة التي تعتبر الأكبر بتاريخ ألمانيا منذ الحرب، ظهرت بعد أن استدعى مجلس الإشراف في شركة Wirecard العام الماضي شركة KPMG للتحقيق في تقرير نشرته صحيفة فاينانشال تايمز حول الفضيحة.

وقال محققو KPMG إنهم كانوا غير قادرين على التحقق من أرصدة حسابات مهمة.

يشار إلى أن عملية الاحتيال هذه تضاف إلى العديد من فضائح المحاسبة الدولية التي أجرتها EY بما في ذلك NMC Health و Luckin Coffee.