.
.
.
.
فيروس كورونا

إيرباص تجري أكبر عملية إعادة هيكلة في تاريخها

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة إيرباص لصناعة الطائرات أنها تعتزم الاستغناء عن 15 ألف وظيفة في مختلف أنحاء العالم بسبب تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد على صناعة الطيران.

وذكرت الشركة، ومقرها في مدينة تولوز الفرنسية، أنها بدأت في إجراء مناقشات مع شركائها الاجتماعيين، وتستهدف التوصل إلى اتفاق بحلول خريف 2020.

وتضم فرنسا وألمانيا الجزء الأكبر من الوظائف التي سيتم شطبها، حيث من المقرر الاستغناء عن قرابة خمسة آلاف وظيفة في كل من الدولتين.

وذكرت الشركة أنه نظرا لأنه ليس من المتوقع أن تتعافى حركة السفر الجوي إلى مستويات ما قبل جائحة فيروس كورونا المستجد قبل عام 2023، فإنها بحاجة إلى اتخاذ إجراءات طويلة المدى من أجل اجتياز الأزمة.

وأشار الرئيس التنفيذي إلى أن الشركة سيكون 40% أقل على مدى سنتين في ظل تراجع الطلب بسبب كورونا.

ومن جهتها قالت مصادر في وزارة الاقتصاد الفرنسية إن الوزارة مستاءة من إعلان شركة إيرباص لصناعة الطائرات اعتزامها الاستغناء عن 15 ألف وظيفة في مختلف أنحاء العالم بسبب تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد على صناعة الطيران. وأضاف المصدر أن الوزارة ترى هذه الخطوة من جانب الشركة "مبالغ فيها".

وأشارت المصادر إلى رصد الحكومة الفرنسية 15 مليار يورو (16.8 مليار دولار) لمساعدة قطاع الطيران في مواجهة الجائحة، قائلة إن الحكومة كانت تأمل أن تستفيد أيرباص من العرض الحكومي بالكامل.