.
.
.
.
النفط

هاليبرتون تتكبد ثالث خسارة فصلية على التوالي

الشركة جنبت مخصصات بـ 2.1 مليار دولار مع هبوط أسعار النفط

نشر في: آخر تحديث:

سجل عملاق خدمات الحقول النفطية هاليبرتون ثالث خسائره الفصلية على التوالي مع تجنيبه 2.1 مليار دولار لتكاليف انخفاض القيمة وسط هبوط في أسعار النفط وانهيار في أعمال الحفر لزبائنه في أميركا الشمالية.

وهوى الطلب على خدمات الحفر التي تقدمها هاليبرتون ومنافسون مثل شلمبرجير وبيكر هيوز بعد انهيار أسعار النفط في مارس آذار.

ويجري تداول العقود الآجلة للخام الأميركي اليوم حول 40 دولارا للبرميل، وهو الحد الأدنى الذي يحتاجه معظم المنتجين لتحقيق أرباح.

وأعلنت الشركة التي مقرها هيوستون عن خسارة فصلية قدرها 1.7 مليار دولار، أو 1.91 دولار للسهم، في الربع الثاني مقارنة مع ربح بلغ 75 مليون دولار، أو 9 سنتات للسهم، قبل عام.

وصعد سهم الشركة 7% إلى 14.00 دولار بحلول الساعة 1445 بتوقيت غرينتش مع إشادة محللين بتدفق أكبر للسيولة النقدية لدى الشركة وخفض كبير في التكاليف.

وخفضت هاليبرتون توزيعات الأرباح الفصلية بنسبة 75% وقلصت توقعات الإنفاق الرأسمالي إلى 800 مليون دولار وقوتها العاملة والمدفوعات لكبار المديرين التنفيذيين.

وقطعت الشركة شوطا يصل إلى حوالي 75% نحو تحقيق مستوى مستهدف لتخفيضات التكاليف على أساس سنوي قدره مليار دولار.