الحكم على مهندس سابق في غوغل بالسجن بهذه التهمة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قضت محكمة أميركية على مهندس شركة غوغل السابق أنتوني ليفاندويسكي بالسجن لمدة 18 شهراً بتهمة سرقته سراً تجارياً من الشركة يتعلق بالسيارات ذاتية القيادة قبل انضمامه لـ"أوبر".

وقال قاضي المحكمة الجزئية في سان فرانسيسكو، إن ليفاندويسكي يمكنه أن يدخل السجن بمجرد انحسار فيروس كورونا، مشيراً إلى أن عقوبة أقل من السجن، كانت ستشكل منح الضوء الأخضر لكل مهندس لسرقة الأسرار التجارية.

وتابع القاضي قائلاً إنها أكبر جريمة سرقة سر تجاري رآها على الإطلاق.

واتهم ليفاندويسكي بنقل أكثر من 14 ألف ملف خاصة بـ"غوغل"، بما في ذلك جداول التطوير وتصميمات المنتجات إلى جهاز الكمبيوتر المحمول الشخصي الخاص به قبل مغادرته الشركة، أثناء التفاوض على صفقة مع شركة "أوبر"، حيث قاد لفترة وجيزة وحدة السيارات ذاتية القيادة التابعة للأخيرة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.