.
.
.
.
تفجير بيروت

ما مصير شركات التأمين في لبنان بعد الانفجار؟

جمعية شركات الضمان للعربية: ننتظر نتائج التحقيقات لنحدد حجم التعويضات

نشر في: آخر تحديث:

تنتظر شركات التأمين العاملة في لبنان نتائج التحقيقات المرتبطة بانفجار المرفأ، لكي تتمكن من حصر التعويضات التي عليها التعامل معها لصالح الأفراد والشركات والحكومة.

وكان الإعلان الأول من شركة هانوفر الألمانية لإعادة التأمين "HANNOVER" التي كشفت عن انكشافها على الاقتصاد اللبناني وعلى المرفأ بشكل خاص.

وقالت إنه قد تكون هناك خسائر ضخمة في الربع الثالث تتجاوز 10 ملايين يورو متعلقة بلبنان، بحسب تصريح لرئيسها التنفيذي قبل ساعات.

في هذا السياق، قال رئيس جمعية شركات الضمان في لبنان إيلي طربيه، في مقابلة مع "العربية"، "ننتظر نتائج التحقيقات لنحدد حجم تعويضات الانفجار".

وأشار إلى أنه على بعد 7 كيلومترات من تفجير مرفأ بيروت، هناك تدمير كلي لأكثرية المنازل لذا يصعب تحديد حجم الأضرار في يومين، منوها بأن بعض المنازل غير مؤمنة.

ولفت إلى أن شركات التأمين تتريث في إعطاء أي موقف بانتظار نتائج التحقيقات حول طبيعة التفجير وأسبابه، منوها بأن شركات التأمين اللبنانية لديها عقود واتفاقيات إعادة التأمين مع شركات تأمين عالمية قد تغطي هذه الحوادث والأضرار شريطة معرفة سبب التفجير وخلفياته.