.
.
.
.
سوق دبي

أرابتك: الخسائر المتراكمة تقارب كامل رأس المال

نشر في: آخر تحديث:

تكبدت شركة "أرابتك القابضة"، خسائر بـ794 مليون درهم بنهاية النصف الأول 2020، مقارنة بأرباح بـ57.9 مليون درهم تم تحقيقها خلال نفس الفترة من عام 2019.

وأرجعت الشركة سبب تسجيل خسائر خلال الفترة الحالية إلى شح السيولة فى قطاع العقارات والإنشاء، ما أثر على تقدم العمل فى المشاريع والقدرة على التنبؤ بالتكاليف المتوقعة.

كما أرجعت إلى تأثير جائحة كوفيد 19 التى تسببت بإبطاء وتيرة إنجاز المشاريع وزيادة التكاليف، وتباطؤ نشاط القطاع العقاري وبالتالي محدودية الفرص الجديدة المتوفرة .

وقالت الشركة في بيان لسوق دبي، إن مقدار الخسائر المتراكمة لديها يبلغ 1458.26 مليون درهم، تشكل 97.22% من رأسمالها البالغ 1500 مليون درهم.

وأوضحت "أرابتك" أن الأسباب الرئيسية التي أدت إلى بلوغ هذه الخسائر المتراكمة هي محدودية السيولة في قطاع العقارات والإنشاءات، الأمر الذي أدى لحالات تأخير في العديد من المشاريع، وبالتالي تكبد تكاليف إضافية متصلة بالتأخير.

وبالإضافة إلى ذلك تباطؤ القطاعات العقارية، ما أدى لمحدودية الفوز بمشاريع جديدة في عام 2020، وحالات تأخير في التسويات واسترداد المستحقات والمطالبات، ما أدى لانخفاض التدفقات النقدية وإلى رصد مخصصات إضافية.

وأضافت أن حالات التأخير الكبيرة والزيادة في التكلفة المتوقعة لبعض المشاريع الرئيسية أدى لتكبد خسائر إضافية في النصف الأول من عام 2020.

الإجراءات لمعالجة الخسائر المتراكمة

وفيما يتعلق بالإجراءات التي سيتم اتخاذها لمعالجة الخسائر المتراكمة، قالت إنها ستركز على إقفال وتسليم جميع المشاريع القديمة والمشاريع المقرر إنجازها على المدى القصير من أجل الحصول على شهادات الاستحواذ، واحتواء تكاليف المشروع المتوقعة وتحقيق التسوية التجارية.

بالإضافة لمتابعة جميع الاستحقاقات القانونية والتجارية من خلال جميع القنوات الممكنة لضمان واستعادة الحقوق التعاقدية للمجموعة، وإعادة هيكلة لاستمرارها بما في ذلك الدمج والتحول لخفض التكاليف التشغيلية.

وأشارت "أرابتك القابضة" إلى أنها ستبيع الأصول غير الرئيسية لزيادة حجم السيولة لديها.