.
.
.
.
سوق السعودية

4 عوامل تهبط بأرباح "المراكز العربية" 33%.. ما هي؟

نشر في: آخر تحديث:

انخفضت أرباح شركة "المراكز العربية " بنسبة 32.5% إلى 153.1 مليون ريال بنهاية الربع الأول المنتهي في يونيو 2020، مقارنة بـ227 مليون ريال في الفترة نفسها من العام الماضي.

وأرجعت الشركة سبب انخفاض الأرباح خلال الربع الحالي مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق إلى:

• انخفاض الإيرادات بنسبة 16.9% خلال الربع الأول من السنة المالية 2021م، أي ما يعادل 96.7 مليون ريال مقارنة بالربع الأول من السنة المالية 2020م.

ويرجع ذلك بشكل أساسي إلى قرار شركة المراكز العربية بمنح جميع المستأجرين تنازلًا عن الإيجارات التعاقدية ورسوم الخدمات لمدة ستة أسابيع (45 يومًا) بدءًا من 16 مارس 2020م، بالإضافة لقيامها بدعم الأنشطة الأكثر تأثراً من جائحة فيروس كورونا المستجد مثل الأنشطة الترفيهية والمحلات التجارية التي تم إغلاقها بشكل إلزامي بموجب التوجيهات الحكومية.

كما قامت الشركة بتمديد منح تلك التخفيضات الإضافية بهدف دعم المستأجرين في مواجهة الأثر السلبي لتداعيات أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد. والجدير بالذكر أنه من المتوقع أن يبلغ إجمالي التخفيضات المقدمة للمستأجرين نتيجة هذه الأزمة مبلغ 320 مليون ريال والتي سيتم تسجيلها على مدار مدة العقود الإيجارية، علمًا بأنه تم تسجيل 81.0 مليون ريال خلال الربع الأخير من السنة المالية 2020م، بالإضافة إلى تسجيل 63.2 مليون ريال خلال الربع الأول من السنة المالية 2021م.

كما يعكس تراجع الإيرادات خلال الربع الحالي تقييد الأنشطة التشغيلية داخل مراكز الشركة التجارية خلال الفترة بسبب أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد في إطار الجهود الحكومية لاحتواء انتشاره.

• تأثير تطبيق المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية (IFRS 16):

1- مصروفات الاستهلاك عن حق استخدام الأصول: ارتفعت إلى 43.5 مليون ريال خلال الربع الأول من السنة المالية 2021م، مقابل 38.8 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام السابق. ويرجع هذا الارتفاع بشكل أساسي إلى قيام الشركة بإطلاق المركزين التجاريين الجديدين "يوو ووك" بالرياض و"مول النخيل" بالدمام خلال شهر سبتمبر 2019م، بالإضافة إلى تأثير ارتفاع قيمة تجديد عقد الإيجار السنوي لمركز "النخيل بلازا" بالقصيم.

2- مصروفات الفائدة على التزامات عقود الإيجار: ارتفعت إلى 35.9 مليون ريال خلال الربع الأول من السنة المالية 2021م، مقابل 25.0 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام السابق. ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى قيام شركة المراكز العربية بإطلاق المركزين التجاريين الجديدين "يوو ووك" بالرياض و"مول النخيل" بالدمام خلال شهر سبتمبر 2019م، بالإضافة إلى تأثير ارتفاع قيمة تجديد عقد الإيجار السنوي لمركز "النخيل بلازا" بالقصيم.

• ارتفاع مصروفات الدعاية والتسويق بما يعادل 2.6 مليون ريال مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، حيث يرجع ذلك بشكل رئيسي إلى إبرام اتفاقية رعاية مع نادي ألميريا الإسباني لكرة القدم.

• ارتفاع خسائر الانخفاض في قيمة الذمم المدينة بنسبة 55.9%، أي ما يعادل 9.0 مليون ريال مقارنة بالربع الأول من السنة المالية 2020م، حيث يرجع ذلك بشكل رئيسي إلى الإغلاق المؤقت لمراكز الشركة التجارية بدءًا من الربع الأخير من السنة المالية 2020م نتيجة أزمة انتشار فيروس كورونا، حيث أسفرت فترة الإغلاق عن تسجيل خسائر الانخفاض في قيمة الذمم المدينة، علمًا بأن مراكز الشركة التجارية قامت باستئناف أنشطتها التشغيلية بشكل كامل وفق مواقيت العمل الطبيعية في جميع أنحاء المملكة بدءًا من تاريخ 21 يونيو 2020م.

جاء ذلك على الرغم من:

• انخفاض تكلفة الإيرادات بنسبة 21.6%، أي ما يعادل 16.6 مليون ريال. ويرجع هذا الانخفاض بشكل أساسي إلى الإغلاق المؤقت لمراكز الشركة التجارية نتيجة أزمة انتشار فيروس كورونا، حيث أدى هذا الإغلاق إلى التوفير في بعض بنود المصروفات خلال الفترة، ومن بينها التوفير في مصروفات الخدمات بقيمة 12.6 مليون ريال والذي كان أحد مسبباته أيضاً توفير الدعم من قبل الحكومة الرشيدة من خلال التخفيض الممنوح لفواتير الكهرباء للقطاع التجاري، والتوفير في مصروفات أعمال الصيانة والإصلاحات بقيمة 4.7 مليون ريال، علاوة على الانخفاض في رواتب ومكافآت العاملين بواقع 1.1 مليون ريال والذي أتى بشكل رئيسي نتيجة الدعم الحكومي من خلال تفعيل برنامج ساند.

• انخفاض المصروفات العمومية والإدارية بنسبة 19.5%، أي ما يعادل 9.4 مليون ريال. ويرجع ذلك بشكل رئيسي إلى الإغلاق المؤقت لمراكز الشركة التجارية نتيجة أزمة انتشار فيروس كورونا، والذي نتج عنه وفر في بعض بنود المصروفات خلال الفترة، ومن بينها انخفاض رواتب ومكافآت العاملين بواقع 7.3 مليون ريال، فضلاً عن انخفاض مصروفات الاتصالات بواقع 1.4 مليون ريال.