.
.
.
.
فيروس كورونا

شركة تطلب 16 ألف موظف في هذا البلد رغم الركود الاقتصادي

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت أضخم سلسلة متاجر تجزئة في بريطانيا، أنها عازمة على استحداث أكثر من 16 ألف وظيفة، وذلك على الرغم من الركود الاقتصادي الكبير الذي تمر به بريطانيا والعالم بأكمله، فيما كشفت الشركة عن نمو في مبيعاتها وأعمالها على الإنترنت بفضل وباء "كورونا" بما يعني أن شكل نشاطها بدأ يتغير وأنها باتت بحاجة لوظائف جديدة لم تكن تحتاجها في السابق.

وأعلنت شركة "تيسكو"، التي تمتلك أكبر سلسلة متاجر في قطاع التجزئة ببريطانيا، أنها ستستحدث 16 ألف وظيفة دائمة جديدة وسط نمو في أعمالها عبر الإنترنت بسبب الإغلاق المفروض منذ شهور على البريطانيين، وتجنب الكثير من الناس التسوق بشكل شخصي في الأسواق والمتاجر الكبرى ومحلات السوبر ماركت.

وقالت الشركة في بيان نشرته الصحف المحلية ببريطانيا، واطلعت عليه "العربية.نت" إن هذه الوظائف البالغ عددها 16 ألفاً تضاف إلى أربعة آلاف وظيفة دائمة تم استحداثها بالفعل منذ بداية جائحة "كورونا" في مارس الماضي.

وكانت محلات السوبر ماركت من بين المستفيدين في أزمة فيروس كورونا، حيث ارتفعت المبيعات عبر الإنترنت منذ أن أجبر البريطانيون على البقاء في المنازل في منتصف مارس الماضي.

وستشمل الوظائف الجديدة 10 آلاف شخص من المكلفين بتلقي طلبات العملاء على الإنترنت، إضافة إلى ثلاثة آلاف سائق توصيل، وسيكون هناك مجموعة متنوعة من الوظائف الأخرى في المتاجر ومراكز التوزيع.

وقالت شركة "تيسكو" إن العديد من هذه الوظائف ستُعرض مبدئياً على العمال المؤقتين الذين انضموا إلى الشركة أثناء الوباء على أن يتم توجيه عمليات التوظيف المتبقية إلى الخارج.

وقبل الوباء كان حوالي 9% من مبيعات "تيسكو" عبر الإنترنت، إلا أن هذا الرقم ارتفع حالياً الى أكثر من 16% من المبيعات، حيث تتوقع "تيسكو" مبيعات عبر الإنترنت تزيد عن 5.5 مليار جنيه استرليني (7.2 مليار دولار) هذا العام، ارتفاعاً من 3.3 مليار جنيه إسترليني العام الماضي.

وقال جيسون تاري، الرئيس التنفيذي للشركة: "منذ بداية الوباء، ساعدنا زملاؤنا على مضاعفة قدرتنا على الإنترنت، وخدمة ما يقرب من 1.5 مليون عميل بأمان كل أسبوع، وإعطاء الأولوية للعملاء المعرضين للخطر لضمان حصولهم على الطعام الذي يحتاجونه".

وأضاف: "ستساعدنا هذه الوظائف الجديدة على الاستمرار في تلبية الطلب عبر الإنترنت على المدى الطويل، وستخلق فرص عمل دائمة لـ16 ألف شخص في جميع أنحاء المملكة المتحدة".

وقالت شركة أبحاث السوق "كانتار" إن قطاع السوبر ماركت حقق نمواً بنسبة 16.9% بين منتصف أبريل ومنتصف يوليو الماضي، مما يمثل أسرع نمو منذ أن بدأت شركة "كانتار" بمراقبة الصناعة في العام 1994.

وأنفق المتسوقون مبلغاً قياسياً بلغ 31.6 مليار جنيه إسترليني (40 مليار دولار) في 12 أسبوعاً حتى 12 يوليو، وفقاً للبحث. وقفزت مبيعات المواد الغذائية المجمدة بنسبة 22%، حيث قام البريطانيون بتخزين ثلاجاتهم من أجل الإغلاق، كما ارتفعت مبيعات المشروبات الكحولية.