.
.
.
.
سوق السعودية

عمومية "مهارة" توافق على توزيع أرباح بـ 84.3 مليون ريال

نشر في: آخر تحديث:

وافق مجلس إدارة شركة مهارة للموارد البشرية على توزيع 84.375.000 ريال أرباح نقدية لمساهمي الشركة عن النصف الأول من العام المالي 2020، حيث بلغ عدد الأسهم المستحقة للأرباح 37.5 مليون سهم، وبلغت حصة السهم من التوزيع 2.25 ريال.

وقالت الشركة إن تاريخ الأحقية ستكون للمساهمين المالكين للأسهم يوم الاستحقاق الأحد 06-09-2020 والمقيدين في سجل مساهمي الشركة لدى شركة مركز إيداع الأوراق المالية في نهاية ثاني يوم تداول يلي تاريخ الاستحقاق، كما سيكون تاريخ التوزيع 22-09-2020.

وتراجعت أرباح شركة مهارة للموارد البشرية الفصلية بـ31% إلى 49.4 مليون ريال في الربع الثاني، مقابل تسجيلها أرباحا بـ72 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وسجلت الشركة صافي أرباح بعد الزكاة والضريبة بلغ 106.7 مليون ريال خلال النصف الأول المنتهي في 30 يونيو 2020، مقابل تسجيلها أرباح 126 مليون ريال خلال نفس الفترة من العام السابق، بانخفاض 15.3%.

وقالت الشركة إن سبب انخفاض صافي الدخل الموحد العائد لمساهمي الشركة عن الربع الثاني من العام الحالي بنسبة 31% مقارنة بالربع الثاني من العام السابق يعود إلى تراجع ايرادات الشركة بنسبة 4% بسبب الآثار المترتبة على انتشار جائحة كورونا والتي اثرت على إيرادات قطاع الاعمال حيث انخفضت بنسبة 5%. كما انخفضت إيرادات قطاع الافراد بنسبة 2% نتيجة للتأثر بالتوقف المؤقت لبرنامج خدمة (العمالة المنزلية بالساعة) خلال الربع الثاني للعام الحالي نتيجة للإجراءات الاحترازية الحكومية. مما ادى ذلك إلى انخفاض مجمل ربح الفترة بنسبة 8% مقارنة مع الربع المماثل من العام السابق بالاضافة إلى زيادة تكلفة الإيرادات بسبب زيادة الرسوم الحكومية الخاصة بالمقابل المالي للعمالة الوافدة خلال عام 2020 وذلك بالرغم من انخفاض تكاليف التوظيف والتأشيرات نتيجة لقيام الشركة برسملة تلك التكاليف واطفائها على فترات العقد اعتبارا من النصف الثاني من 2019.

أما أسباب التراجع في صافي الربح النصفي يعود إلى استقرار مستوى إيرادات الشركة خلال الفترة، حيث حقق قطاع الأعمال وقطاع الأفراد ايرادات قدرها 540 مليون ريال و202 مليون ريال على التوالي خلال النصف الاول من العام الجاري 2020، بزيادة طفيفة عن نفس الفترة من العام السابق نتيجة لقيام الشركة بالعديد من المبادرات مع قطاع الاعمال بالاضافة الى قدرة الشركة على اعادة توظيف القوى العاملة بين قطاعات الأعمال لديها للوصول إلى نسب التشغيل المناسبة والحد من الآثار المترتبة على انتشار جائحة كورونا بالرغم من التوقف المؤقت لبرنامج خدمة (العمالة المنزلية بالساعة) خلال الربع الثاني نتيجة للإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الحكومة.

وأضافت أن التراجع جاء أيضاً نتيجة انخفاض مجمل ربح الفترة بنسبة 8% مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق نتيجة للارتفاع في تكلفة الرسوم الحكومية للمقابل المالي للعمالة الوافدة خلال 2020 بإجمالي زيادة في التكلفة 12 مليون ريال لهذا البند بالإضافة الى ارتفاع تكلفة مخصص الاجازات ومخصص التذاكر بسبب ارتفاع اسعار تذاكر السفر وتكبد بعض التكاليف الاضافية لتطبيق معايير التباعد الاجتماعي والعديد من الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا بالرغم من انخفاض تكاليف التوظيف والتأشيرات نتيجة لقيام الشركة برسملة تلك التكاليف واطفائها على فترات العقد اعتبارا من النصف الثاني من 2019.

بالإضافة لانخفاض الربح من العمليات التشغيلية بنسبة 10% مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق نتيجة لانخفاض مجمل الربح للاسباب أعلاه بالإضافة الى ارتفاع المصاريف التسويقية بنسبة 30% لتغطية الحملات التسويقية والتوعوية (المتعلقة بجائحة كورونا) خلال الفترة وذلك بالرغم من انخفاض المصاريف العمومية والإدارية بنسبة 1% وكذلك انخفاض مصروف مخصص الديون المشكوك في تحصيلها بمبلغ مليون ريال تقريباً وذلك حسب نموذج مخصص خسائر الائتمان المتوقعة.

وانخفاض الايرادات الأخرى بمبلغ 4,6 مليون ريال مقارنة مع الفترة المماثلة من العام السابق وذلك نظرا لعكس مخصصات لم تعد مطلوبة ضمن نتائج العام السابق، بالإضافة لانخفاض معدل العائد على ودائع المرابحات لأجل خلال هذه الفترة.