.
.
.
.
فيروس كورونا

ملياردير خذلته كورونا فعوضته شركة بـ 3.2 مليار دولار

نشر في: آخر تحديث:

رجل الأعمال لي كا شينغ، إمبراطور الأعمال في هونغ كونغ، قد تكون معاناته كبيرة، لكنه مازال الأكثر ثراء في المدينة.

يعود هذا إلى مراهنته المبكرة على شركة زووم، وسولينا تشاو التي دائما ما تحظى بثقته والتي شاركته في تأسيس ذراع الاستثمار المغامر.

واستثمر الملياردير، الذي اشتهر ببناء ناطحات السحاب الأيقونية التي تنتشر في أفق هونغ كونغ، في عام 2013 بشركة زووم لاتصالات الفيديو. ويملك رجل الأعمال نحو 8.5% من أسهم الشركة بقيمة تقدر بـ 11 مليار دولار، وهو ما يمثل نحو ثلث ثروته.

وبعد أن سجلت الشركة مبيعات تقدر بـ 355% في الربع الثاني، ارتفعت أسهم الشركة في بورصة ناسداك بنسبة 41% يوم الثلاثاء الماضي، وهو ما أضاف لثروة شينغ 3.2 مليار دولار. وتبلغ ثروته حاليا نحو 32.6 مليار دولار، وفقا لمؤشر بلومبيرغ.

وبينما ارتفعت أسهم زووم هذا العام، عانت استثماراته في شركتي سي كي هتشيسون CK Hutchison Holdings وسي كي القابضة CK Asset Holdings، وسط أزمة كورونا، المظاهرات المناهضة للحكومة، والتي أثرت على هونغ كونغ.

وفقدت الأسهم أكثر من ربع قيمتها خلال هذا العام. وامبراطور هونغ كونغ، الذي كان يعرف بالاستثمار والتوسع أوقات الأزمات، يسعى حاليا إلى تخفيض النفقات.

وتراجعت أرباح سي كي هتشيسون بنسبة 29%، فيما انخفضت أرباح سي كي أسيتبنحو 58% في الشهور الستة الأولى من العام الجاري.