رئيس "فولكسفاغن": لا صفقة أو تعاون محتملاً مع "تسلا"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

سعى هربرت ديس الرئيس التنفيذي لشركة فولكسفاغن لوضع نهاية لتكهنات بأن أكبر صانع للسيارات في العالم، الذي يطلق مسعى لإنتاج تجاري للسيارات الكهربائية، لديه خطط لتطوير روابط أعمق مع منافسه تسلا.

والتقى ديس مع إيلون موسك الرئيس التنفيذي لتسلا في مدينة برونشفيج بألمانيا الأسبوع الماضي، وأثناء زيارته سمحت فولكسفاغن لموسك بقيادة سيارتها الكهربائية الجديدة (آي دي.3).

وقال ديس في تدوينة على موقع لينكدن تضمنت فيديو ظهر فيه الاثنان وهما يقودان المركبة على مهبط للطائرات "فقط لكي أكون واضحا: نحن نقود (السيارة) إيه دي.3 ونتجاذب أطراف الحديث.. لا يوجد اتفاق للتعاون قيد الإعداد."



"شكرا على الزيارة يا إيلون! آمل بأن يعجبك الفيديو. كان شيئا رائعا أن أقود آي دي.3 معك!".

وفي تصريحات سابقة، قال هربرت ديس الرئيس التنفيذي لـ #مجموعة_فولكسفاغن لموقع أوتوموتيف نيوز إن الشركة قد تنتج ما يصل إلى 50 مليون #سيارة_كهربائية في مصنعها الجديد للسيارات الكهربائية وإنها تتطلع لزيادة إنتاجها في الولايات المتحدة.

ونقل الموقع عن ديس قوله "أنشأنا المصنع في تشاتانوجا وكانت فكرة أن نكون قادرين على تنميته مطروحة دائما.

"المصنع ما زال صغيرا للغاية ونحن نفكر في خيارات مختلفة. ربما تكون #السيارات_الكهربائية".

وأشار إلى أن فولكسفاغن يمكنها أن تنتج 50 مليون سيارة كهربائية على مستوى العالم من جميع علاماتها التجارية بداية من 2020 وإبرام اتفاقات لتوريد البطاريات لتلك السيارات.

وباعت #فولكسفاغن 10.7 مليون سيارة في 2017.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.