.
.
.
.
لقاح كورونا

أسهم أكبر شركتي أدوية بالعالم تربح 35 مليار دولار

نشر في: آخر تحديث:

شهد قطاع صناعة الأدوية نموا لافتا خلال العقدين الماضيين مع وصول عائدات القطاع عالميا إلى 1.25 تريليون دولار.

وبجانب العائدات الضخمة، شهدت بعض الشركات الرائدة المتخصصة في الأبحاث والتطوير والتصنيع وتوزيع الأدوية، ارتفاعا كبيرا في قيمتها السوقية هذا العام.

ووفقا للبيانات الصادرة عن "StockApps"، اطلعت عليها العربية نت، فإن القيمة السوقية الإجمالية لكل من شركة جونسون أند جونسون، وروشيه هولدنج، باعتبارهم أكبر شركتين أدوية في العالم، ارتفعت بنحو 35 مليار دولار منذ مطلع 2020.

وشهدت شركة روشيه السويسرية، أكبر زيادة في القيمة السوقية منذ مطلع العام، بعد أن دورها المحوري خلال جائحة كوفيد 19.

فبجانب توفيرها اختبارا سريعا ودقيقا لفيروس كورونا، أوصت مفوضية الصحة الأهلية الصينية باستخدام عقار الشركة المضاد للالتهاب " Actemra" لمصابي كورونا اللذين يعانون من ضرر رئوي شديد.

وارتفعت القيمة السوقية للشركة من 278.3 مليار دولار في ديسمبر 2019، إلى 281.6 مليار دولار في مارس 2020، وبلغت 299.8 مليار دولار في يونيو، وخلال هذا الشهر وصلت إلى 309.8 مليار دولار، لتزيد قيمة الشركة بنحو 31.5 مليار دولار منذ بداية العام.

وبالنسبة لأكبر شركة في العالم وهي جونسون أند جونسون، كانت قيمتها السوقية 384 مليار دولار في ديسمبر. وبعد انهيار مارس وصلت إلى 345 مليار دولار، لكنها عادت إلى الصعود إلى 370 مليار دولار في نهاية الربع الثاني.

بنهاية الأسبوع الماضي وصلت القيمة السوقية إلى 397.4 مليار دولار، محققة زيادة قميتها 3.5 مليار دولار منذ بداية العام.

وشهدت ثالث أكبر شركة أدوية في العالم، وهي نوفارتس، تراجعا بقيمة 7.9 مليار دولار منذ بداي العام لتصل قيمتها السوقية 206.8 مليار دولار مقابل 214.8 مليار دولار خلال نفس الفترة.

وعلى الصعيد العالمي، زادت القيمة السوقية لشركة فايزر من 198.73 مليار دولار بنهاية 2019، إلى 201.44 مليار دولار في سبتمبر 2020.