.
.
.
.
فيروس كورونا

Airbnb  تخسر 1.2 مليار دولار من احتياطها النقدي

نشر في: آخر تحديث:

سجل تطبيق تأجير المنازل Airbnb خسائر 1.2 مليار دولار، بين منتصف 2019 ومنتصف 2020، وذلك قبل الاكتتاب العام المرتقب للشركة حسب نشرة Information.

وتسببت جائحة كورونا بتسجيل هذه الخسائر جراء الإغلاقات والقيود على السفر منذ بداية العام مما كبد الشركة خسائر بأكثر من ثلث الاحتياطات النقدية، حيث اضطرت لإرجاع قيمة الحجوزات للمسافرين منذ الربع الأول من العام.

تجدر الاشارة إلى أن Airbnb تهدف لجمع حوالي 3 مليارات دولار في الاكتتاب العام المقبل.

وتأسست الشركة في عام 2008، وهمشت صناعة الفنادق عبر السماح للأفراد بتأجير غرف في منازلهم للمسافرين.

وأصبحت واحدة من أكثر الشركات الخاصة الناشئة قيمة في العالم، حيث بلغت قيمتها 31 مليار دولار في وقت ما.

ولا يزال ملف تسجيل الأوراق المالية في (Airbnb) سريًا، لكن تم تقديمه إلى لجنة الأوراق المالية والبورصات، لتبدأ العملية التي ستسمح في النهاية للمستثمرين بشراء الأسهم في الشركة لأول مرة.

ومثل غيرها من الشركات الناشئة في الاقتصاد التشاركي، واجهت (Airbnb) عددًا من المعارك التنظيمية على مر السنين مع الحكومات المحلية وحكومات الولايات حول كيفية عملها في ولاياتها القضائية.

وفي السنوات الأخيرة، أصبح العديد من أقران (Airbnb) المعروفين في مجال الاقتصاد التشاركي شركات عامة، مثل (Uber) و(Lyft)، أو باعوا أنفسهم (Postmates)، أو انهاروا (WeWork).

وكتب الرئيس التنفيذي برايان تشيسكي (Brian Chesky) في شهر مايو رسالة إلى الموظفين قال فيها: "إن الأعمال تضررت بشدة ومن المتوقع أن تقل إيرادات العام عن نصف ما حققته الشركة في عام 2019، كما تخلت الشركة عن 1900 موظف".