.
.
.
.
شركات

إيرادات "القلعة" تقفز 123% لـ 8.8 مليار جنيه بالربع الثالث

نشر في: آخر تحديث:

كشفت القوائم المالية المجمعة لشركة القلعة المدرجة في البورصة المصرية عن ارتفاع إيراداتها بنسبة 123%، لتسجل نحو 8.8 مليار جنيه خلال الربع الثالث من العام الحالي. كما ارتفعت الإيرادات المجمعة خلال أول 9 أشهر من العام الحالي بنسبة 144% لتسجل 26.5 مليار جنيه.

ويعكس نمو الإيرادات تسجيل مكاسب بقيمة 5.4 مليار جنيه تقريبًا من مشروع الشركة المصرية للتكرير، أو ما يمثل 61% من إجمالي إيرادات القلعة خلال نفس الفترة.

وفي حالة عدم احتساب إيرادات الشركة المصرية للتكرير، فإن إيرادات شركة القلعة تنخفض بمعدل سنوي 14% خلال الربع الثالث من العام الجاري، نتيجة التحديات الاستثنائية المتعلقة بانتشار فيروس (كوفيد – 19) وتأثيرها على تراجع نتائج قطاع الكهرباء بشركة طاقة عربية، بالإضافة إلى الاضطرابات التي شهدها مصنع أسمنت التكامل في السودان.

وقال مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة، الدكتور أحمد هيكل، إن شركته نجحت في الحفاظ على مرونتها في مواجهة التحديات غير المسبوقة منذ بداية أزمة انتشار فيروس (كوفيد – 19) بفضل التنوع الفريد لمحفظة استثماراتها التابعة. فقد ساهمت مكانتها السوقية الرائدة بالقطاعات الاستراتيجية التي تعمل بها في الحد من الأثر السلبي لتلك الأزمة على إجمالي الإيرادات (باستثناء إيرادات الشركة المصرية للتكرير التي تم افتتاحها مؤخرًا)، حيث أثمرت الجهود المتواصلة للتوسع بأعمال الشركات وتطوير أنشطتها التشغيلية عن تعويض الانخفاضات المؤقتة التي أسفرت عنها التحديات الراهنة.

وفق نتائج الأعمال، فقد انخفضت الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بمعدل سنوي 26% لتبلغ 205.9 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2020، على خلفية تكبد الشركة المصرية للتكرير خسائر تشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك بقيمة 106.3 مليون جنيه خلال نفس الفترة.

وفي حالة عدم احتساب نتائج الشركة المصرية للتكرير، فإن الأرباح التشغيلية قبل خصم الضرائب والفوائد والإهلاك والاستهلاك لشركة القلعة ترتفع بمعدل سنوي 12% لتبلغ 312.2 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2020، حيث يعكس ذلك تحسن أداء شركة طاقة عربية، وزيادة الكفاءة التشغيلية لشركتي الوطنية للطباعة ونايل لوجيستيكس.

وسجلت الشركة صافي خسائر بعد خصم حقوق الأقلية بقيمة 450.7 مليون جنيه خلال الربع الثالث من عام 2020، مقابل صافي خسائر بقيمة 395.3 مليون جنيه خلال نفس الفترة من العام السابق. وسجلت الشركة المصرية للتكرير منفردة صافي خسائر قبل خصم حقوق الأقلية بقيمة 2 مليار جنيه تقريبًا خلال الربع الثالث من العام الجاري بسبب أزمة فيروس (كوفيد – 19) وعدم استقرار أسواق النفط، علمًا أن شركة القلعة تمتلك حصة فعلية تقدر بنحو 13.1% من الشركة المصرية للتكرير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة