.
.
.
.
فيروس كورونا

سيلتريون الكورية: علاجنا لكوفيد-19 أكثر فعالية من المنافسين

ستكشف عن نتائج المرحلة الثانية من تجارب علاجها السريرية العالمية غدا

نشر في: آخر تحديث:

قالت شركة "سيلتريون" الكورية الجنوبية للأدوية اليوم الثلاثاء، إن علاجها التجريبي لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) "ريكيروناجو" (Rekironaju)، والمعروف أيضًا باسم "CT-P59"، أظهر فعالية علاجية أعلى من العلاجين المنافسين لشركتي "إيلي ليلي" و"ريجينيرون".

من الجدير ذكره أن علاج "CT-P59" هو علاج بالأجسام المضادة أحادية النسيلة ضد كوفيد-19، وتوشك شركة "سيلتريون" على الكشف عن نتائج المرحلة الثانية من التجارب السريرية لعلاجها.

من جانبه، قال رئيس قسم البحث والتطوير بشركة سيلتريون، "كوون كي-سونغ"، خلال اجتماع مناقشة عقد اليوم الثلاثاء تحت عنوان "الحوار مع المستقبل: الطريق إلى بلد خال من كوفيد-19"، إن العلاج "CT-P59" أظهر فعالية أعلى من المنافسين من العلاجات بالأجسام المضادة أحادية النسيلة ضد كوفيد-19، واللذين طورتهما الشركتان الأميركيتان للأدوية شركة "إيلي ليلي" وشركة "ريجينيرون"، نقلاً عن وكالة "يونهاب" الرسمية.

وكانت إدارة الغذاء والدواء الأميركية قد أصدرت ترخيصًا للاستخدام في حالات الطوارئ لعلاجي "إيلي ليلي" و"ريجينيرون".

وقالت شركة "سيلتريون" إنها ستكشف عن نتائج المرحلة الثانية من تجارب علاجها السريرية العالمية في الساعة السادسة من مساء غد الأربعاء خلال مؤتمر أكاديمي تستضيفه الجمعية الصيدلية الكورية.

وتخطط الشركة أيضًا لتقديم طلب للحصول على ترخيص التسويق المشروط لعلاجها "CT-P59" إلى وزارة سلامة الغذاء والدواء الكورية الجنوبية، ولتقديم طلب للحصول على ترخيص لاستخدام علاجها في حالات الطوارئ إلى السلطات الأميركية والأوروبية في الأشهر المقبلة.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب، صرح في أكتوبر الماضي، بأن الفضل في شفائه من فيروس كورونا المستجد، يعود لأدوية شركتي "ريجينيرون" و"إيلي ليلي أند كو".

ويذكر أن الشركة الكورية أعلنت أن علاج "CT-P59" يختصر وقت تعافي المرضى دون الإبلاغ عن أي آثار جانبية، وكذلك يقتل فيروس كورونا في غضون 4-5 أيام، مما يحمي بشكل فعال المرضى الذين يعانون من أعراض خفيفة من الإصابة بحالة خطيرة.