.
.
.
.
بوينغ

كندا تسمح بتحليق طائرات ماكس 737 الأربعاء المقبل

نشر في: آخر تحديث:

قالت كندا اليوم الاثنين، إنها سترفع في العشرين من يناير كانون الثاني حظرا فرضته قبل حوالي عامين على تحليق طائرة بوينغ 737 ماكس لتنضم إلى دول أخرى، مثل الولايات المتحدة، سمحت بعودة هذا الطراز من طائرات بوينغ في أعقاب حادثي تحطم طائرتين أوديا بحياة 346 شخصا.

وفي ديسمبر كانون الأول، قالت كندا إنها تتوقع رفع حظر تحليق طائرات 737 ماكس في يناير كانون الثاني بعد الموافقة على إدخال تغييرات على تصميم الطائرة التي توقفت عن الطيران في مارس آذار 2019 عقب الحادثين.

ووافقت شركة بوينغ على دفع أكثر من 2.5 مليار دولار لتسوية التهم الجنائية مع وزارة العدل الأميركية، التي اتهمت الشركة بإخفاء معلومات عن طائرتها 737 ماكس التي كانت متورطة في حادثي تحطم.

اتفاق الملاحقة القضائية المؤجلة يغلق تحقيق وزارة العدل لمدة عامين تقريبا ويسقط جميع التهم بعد 3 سنوات إذا لم تكن هناك انتهاكات إضافية.

وقال الادعاء إن بوينغ تآمرت "عن علم وعن عمد" للاحتيال على الولايات المتحدة من خلال تقويض قدرة إدارة الطيران الفيدرالية على تقييم سلامة الطائرة.

وذكرت وزارة العدل أن بوينغ اعترفت بأن اثنين من الطيارين الفنيين لطراز 737 ماكس "خدعا" إدارة الطيران الفيدرالية حول قدرات نظام مراقبة الطيران على الطائرتين، وهما برنامج تورط فيما بعد في الحادثين.