.
.
.
.
بنوك الإمارات

أرباح "أبوظبي الأول" تهبط 16% لـ2.9 مليار دولار

مع ارتفاع مخصصات انخفاض القيمة وسط معاناة الاقتصاد من جائحة فيروس كورونا

نشر في: آخر تحديث:

هبطت الأرباح الصافية لبنك أبوظبي الأول، أكبر مصرف في دولة الإمارات العربية المتحدة، بنسبة 16% في 2020 مع ارتفاع مخصصات انخفاض القيمة وسط معاناة الاقتصاد من جائحة فيروس كورونا.

وقال البنك أيضا إن رئيسه التنفيذي أندريه صايغ سيتقاعد الشهر القادم، معلناً أن هناء الرستماني، التي تشغل حاليا منصب نائب الرئيس التنفيذي للمجموعة، ستصبح الرئيس التنفيذي الجديد.

وجاء صايغ من بنك الخليج الأول الذي اندمج مع بنك أبوظبي الوطني في 2017 ليشكلا أكبر مصرف في الإمارات العربية، وقضى 21 عاما في العمل مع البنكين.

إلى ذلك، أفاد بنك أبوظبي الأول أن أداء عملياته الأساسية من المتوقع أن يتحسن في 2021، مدفوعا برصيد قوي للنشاط من الحكومة وشركات مرتبطة بالحكومة وأحدث استحواذ له في مصر.

وفي وقت سابق هذا الشهر، وافق أبوظبي الأول على شراء أنشطة بنك عودة اللبناني في مصر في صفقة ستجعله أيضا أحد أكبر البنوك الأجنبية في مصر.

وقال بنك أبوظبي الأول، في بيان في وقت متأخر من مساء اليوم الثلاثاء، إنه سجل ربحا صافيا 10.6 مليار درهم (2.9 مليار دولار) في العام المنتهي في 31 ديسمبر كانون الأول، انخفاضا من 12.5 مليار درهم في 2019 .

وبحسب بيانات رفينيتيف، فإن صافي الربح أفضل من متوسط توقعات المحللين البالغ 9.36 مليار درهم.

لكن أرباح أبوظبي الأول الصافية في الربع الرابع ارتفعت 5% إلى 3.23 مليار درهم مع هبوط مخصصات انخفاض القيمة في الربع الأخير من 2020 .