.
.
.
.
تويتر

بعد حظر ترمب.. تويتر تكتسب مستخدمين جددا: لا نقف عند حساب واحد!

أنهت عام 2020 بنحو 192 مليون مستخدم نشط يومياً

نشر في: آخر تحديث:

لا تحتاج منصة تويتر إلى دونالد ترمب لمواصلة النمو، حيث قالت الشركة :"إنها أنهت عام 2020 بنحو 192 مليون مستخدم نشط يومياً يمكن تحقيق الدخل منه Mdau، وهو مصطلح يشير إلى عدد المستخدمين يوميا الذين يمكنهم مشاهدة الإعلانات".

واستمر الرقم في النمو في شهر يناير، الشهر الذي تم فيه حظر الرئيس الأميركي الأسبق من المنصة.

ولم تقدم تويتر رقماً محدداً للاستخدام اليومي لشهر يناير، لكنها قالت: "إن النمو اليومي للمستخدمين أعلى من المتوسط التاريخي للسنوات الأربع الماضية".

وفي هذا السياق، قال الرئيس التنفيذي لشركة تويتر جاك دورسي: "نحن منصة من الواضح أنها أكبر بكثير من أي موضوع أو حساب واحد و 80% من جمهورنا هم من خارج الولايات المتحدة، دون تحديد الحساب الذي قد يفكر فيه.

وتم تقديم تفاصيل الاستخدام في إصدار أرباح تويتر للربع الرابع من عام 2020، الذي يغطي الفترة الزمنية الممتدة من شهر أكتوبر وحتى نهاية شهر ديسمبر 2020.

ويعني هذا أن الإصدار لن يتطرق عادةً إلى المعلومات من شهر يناير، لكن تويتر قالت إنها تقدم التفاصيل بالنظر إلى الظروف غير العادية لهذا ربع.

وليس من الواضح إلى أي مدى عزز وجود ترمب من استخدام تويتر على مر السنين، لكن التوقعات كانت أن وجود رئيس للولايات المتحدة كمستخدم منتظم ربما كان لصالح تويتر.

وبالرغم من أن حظر ترمب قد لا يكون له تأثير فوري، إلا أن تويتر تحذر من أن نموها قد يتباطأ، وتقول الشركة: بعد نمونا الهائل في عام 2020، قد تبدو أرقام عام 2021 أسوأ قليلاً.

وفي الأشهر الثلاثة الأولى من عام 2021، تتوقع تويتر زيادة عدد المستخدمين يومياً بنسبة 20%على أساس سنوي، انخفاضاً من 24% في عام 2020.

كما تتوقع تويتر نمواً بأرقام مزدوجة منخفضة لبقية العام، مع كون الربع الثاني هو الأقل، وتوضح تويتر أن التباطؤ يرجع إلى الزيادة الكبيرة في الاستخدام في العام الماضي المرتبطة بالوباء.

ووصل إجمالي الإيرادات إلى مستوى قياسي بلغ 1.29 مليار دولار، بزيادة قدرها 28% على أساس سنوي، وبلغت عائدات الإعلانات 1.15 مليار دولار، بزيادة 31 في المئة عن الفترة نفسها من العام الماضي.

وقالت شركة التواصل الاجتماعي إن النفقات سترتفع بنسبة 25% أو أكثر في عام 2021، لكنها توقعت أن ينمو إجمالي الإيرادات بشكل أسرع من التكاليف.

وارتفع صافي الدخل إلى 222.1 مليون دولار، من 118.8 مليون دولار قبل عام.