.
.
.
.
شركات

تراجع أرباح "طاقة" 13% لـ 16 مليار درهم

مجلس إدارة مجموعة أبوظبي الوطنية للطاقة يوصي بتوزيع أرباح نقدية بقيمة 1.1 مليار درهم

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت مجموعة أبوظبي الوطنية للطاقة "طاقة" نتائجها المالية الموحدة للسنة المنتهية في 31 ديسمبر 2020 التي تشمل أداء العام بأكمله للأصول التي تم نقلها من قبل مؤسسة أبوظبي للطاقة ش.م.ع إلى شركة "طاقة" في 1 يوليو 2020.

وبلغت الإيرادات التي حققتها المجموعة 41.2 مليار درهم إماراتي، بانخفاض 6% عن العام الماضي، ونجم ذلك بشكل أساسي عن انخفاض أسعار السلع الأساسية وحجم الإنتاج في قطاع النفط والغاز.

أما الأرباح قبل احتساب الفوائد والضرائب والاستهلاك والإطفاء فبلغت 16 مليار درهم منخفضة 13% نتيجة انخفاض الإيرادات التي تم تعويضها جزئياً بانخفاض في التكاليف.

كما انخفض الدخل الصافي (حصة شركة طاقة) إلى 2.8 مليار درهم إماراتي، مما عكس انخفاضاً حاداً في حجم مساهمة قطاع النفط والغاز، الذي تأثر سلباً جراء عملية إنقاص للقيمة الدفترية بلغت قيمتها 1.5 مليار درهم بعد الضريبة، والتي تم تسجيلها في الربع الأول من العام 2020.

وأوصى مجلس الإدارة بتوزيع أرباح نقدية نهائية بقيمة 1.1 مليار درهم (1.00 فلس للسهم)، ليصل إجمالي توزيعات الأرباح النقدية للعام إلى 2.8 مليار درهم (2.50 فلس للسهم)، تطبيقًا لسياسة توزيع الأرباح، التي وافق عليها المساهمون مؤخراً.

وسيتم تقديم هذا الاقتراح إلى مساهمي الشركة للموافقة عليه في اجتماع الجمعية العمومية السنوية المتوقع عقده في 18 مارس 2021 بعد الحصول على الموافقات التنظيمية. وفي حال تمت الموافقة، سيتم دفع أرباح نهائية نقدية بقيمة 1.00 فلس للسهم في أبريل 2021.