.
.
.
.
أبل

أبل تواجه دعوى قضائية بفرنسا.. أداتها للإعلان مستهدفة

تقدم بالشكوى مجموعة France Digitale الممثلة لشركات ناشئة وشركات رأسمال استثماري

نشر في: آخر تحديث:

تواجه شركة APPLE دعوى قضائية جديدة في فرنسا تستهدف هذه المرة أداة الإعلان الخاصة بها.

وقامت مجموعة France Digitale والتي تمثل شركات ناشئة وشركات رأسمال استثماري بتقديم الدعوى ضد APPLE بحجة أن أداة الإعلان في الشركة لا تحصل على موافقة المستخدم لتلقي الإعلان المستهدف في تطبيقها ومتجرها.

يأتي ذلك في وقت تستعد شركة APPLE لإصدار تحديث لأجهزتها سيحد من حجم البيانات التي يمكن أن تجمعها شركات الإعلانات الخارجية مثل تلك الموجود على تطبيق
FACEBOOK من مستخدميها.

وقالت المجموعة في الشكوى المقدمة إلى الهيئة التنظيمية الفرنسية (CNIL)، والتي حصلت عليها وكالة "بلومبرغ"، إنه لم يتم إبلاغ المستخدمين بشكل كافٍ بشأن استخدام ومعالجة بياناتها الشخصية.

وكتبت المجموعة في تقريرها: تحتفظ أبل بالحق في اختيار من هو الشريك والطرف الثالث بطريقة عشوائية، وهي صفة قد تتغير بمرور الوقت، دون إبلاغ المستخدم بمثل هذا التغيير.

من جهتها، قالت شركة أبل في بيان إن الادعاءات الواردة في الشكوى كاذبة بشكل واضح، وسيتم رؤيتها على حقيقتها، وهي محاولة سيئة من قبل أولئك الذين يتتبعون المستخدمين لصرف الانتباه عن أفعالهم وتضليل المنظمين وصانعي السياسات.

وأضافت أن الشفافية والتحكم للمستخدم هما ركيزتان أساسيتان لفلسفة الخصوصية لدينا، ولهذا السبب جعلنا شفافية تتبع التطبيقات قابلة للتطبيق بالتساوي على جميع المطورين، بما في ذلك أبل.

وقالت أبل أيضا إن نظامها الإعلاني لا يتتبع المستخدمين عبر التطبيقات، وهي الممارسة التي تم تصميم شفافية تتبع التطبيقات للحد منها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة