.
.
.
.
لقاح كورونا

بريطانيا: لقاح أسترازينيكا آمن.. وفرنسا وإيطاليا تلمحان لإعادة استخدامه

السلطات الصحية البريطانية تنفي تسببه بأي تجلط

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت السلطات الصحية البريطانية أن لقاح أسترازينيكا آمن وتنفي تسببه بأي تجلط، في وقت توالت فيه تأكيدات من عدة دول أنها لم ترصد حالات تجلط جراء توزيع اللقاح.

وأوصت منظمة الصحة العالمية، الأربعاء، بمواصلة استخدام لقاح "أسترازينيكا" المضاد لفيروس كوفيد-19، فيما خبراؤها يواصلون تقييم معلومات السلامة.

وأكدت المنظمة الأممية، أن خبراءها ما زالوا يراجعون بيانات السلامة الخاصة بلقاح "أسترازينيكا"، بعد مخاوف من الإصابة بجلطات دموية، لكنها أوصت بمواصلة برامج التطعيم "في الوقت الحالي".

وبرزت بوادر نهاية السجال الأوروبي حول لقاح أسترازينيكا من خلال تصريح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ورئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي بأن الدولتين قد تعيدان السماح باستخدام اللقاح في حال أكدت وكالة الأدوية في الاتحاد الأوروبي سلامته.

وهذا بالفعل ما حصل، إذ أعلنت الوكالة سلامة لقاح استرازينيكا، مشيرة إلى أن فوائد اللقاح تفوق المخاطر الناجمة عن استخدامه.

وأوضحت المديرة التنفيذية لوكالة الأدوية الأوروبية Emer Cooke أنه لا يوجد ما يشير إلى أن التطعيم يتسبب في حالات تجلطات الدم.

جاء هذا التوضيح على خلفية اتساع تعليق استخدام اللقاح أمس ليشمل السويد وألمانيا وفرنسا ودولا عديدة في الاتحاد.

وتنضم ألمانيا إلى حوالي 10 بلدان، بما في ذلك شمال إيطاليا وهولندا وأيرلندا، التي أوقفت استخدام المنتج وسط تقارير عن تجلط دم خطير. فيما يعد ضربة أخرى لحملة التطعيم التي أثبتت أنها بطيئة بشكل محرج ومدمرة سياسياً للحكومات في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي.

وبينما حاول المنظمون طمأنة الجمهور بشأن سلامة لقاح أسترازينيكا، تتزايد المخاوف من آثار هذا اللقاح.