.
.
.
.
سوق أبوظبي

طاقة تعتزم طرح حصة إضافية من أسهمها بسوق أبوظبي

وفقا لظروف السوق وموافقة المساهمين

نشر في: آخر تحديث:

تعتزم شركة أبوظبي الوطنية للطاقة "طاقة" عن طرح اكتتاب عام لاحقا على حصة إضافية من أسهمها، وذلك بعد قرارها الأخير بزيادة تملك المستثمرين الأجانب في أسهم الشركة.

وقالت الشركة المدرجة في سوق أبوظبي للأوراق المالية إنه من المتوقع أن تعلن عن طرح اكتتاب عام لاحقا، وذلك بعد قرارها الأخير بالسماح للمستثمرين الأجانب بامتلاك ما يصل إلى 49% من الأسهم المصدرة للشركة.

وأوضحت أن هذا الأمر يخضع لظروف السوق وموافقة المساهمين.

ووفقا لبيانات سوق أبوظبي المالي، فإن إجمالي ملكية الأجانب بخلاف العرب والخليجيين في أسهم الشركة تبلغ نحو 0.01%%، فيما لا يمتلك الخليجيون أية من أسهم الشركة، ويمتلك العرب نحو 0.01% من أسهم الشركة، لتصل بذلك إجمالي ملكية غير الإماراتيين إلى نحو 0.02% من أسهم الشركة.

يأتي ذلك بعدما أعلنت الشركة اليوم الأربعاء عن استراتيجيتها لعام 2030، والتي ويُتوقع أن تحقق النمو من خلال زيادة القدرات في مجال توليد الكهرباء وتحلية المياه وتوسعة الشبكات لتلبية احتياجات السوق المحلي في دولة الإمارات.

وأبرز محاور استراتيجية 2030 لتوليد الكهرباء وتحلية المياه تتمثل في زيادة القدرة الإجمالية لتوليد الكهرباء في دولة الإمارات من 18 جيجاواط إلى 30 جيجاواط، وإضافة ما يصل إلى 15 جيجاواط في الأصول لعالمية.

وزيادة القدرة في مجال تحلية المياه بتقنية التناضح العكسي عالية الكفاءة بمعدل الثلثين بحلول عام 2030، وهذا يتضمن 200 مليون جالون في اليوم، وهو قيد الإنشاء حالياً، وأيضا التركيز على الطاقة المتجددة لا سيما الطاقة الشمسية لتشكل أكثر من 30% من محفظة توليد الطاقة بحلول عام 2030، مقارنة بـ 5% حالياً.

أما فيما يتعلق بالنقل والتوزيع، قالت الشركة إن خطتها تتضمن تنفيذ مشاريع ضخمة للبنية التحتية ولتوسيع الشبكات في دولة الإمارات، واستثمار 40 مليار درهم (11 مليار دولار) لتنمية أصولها المنظمة بحلول عام 2030.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة