.
.
.
.
سامسونج

سامسونغ تسجل أعلى أرباح تشغيلية فصلية في 3 سنوات

الشركة تشهد ارتفاعاً في أرباح الرقاقات

نشر في: آخر تحديث:

توقعت شركة سامسونغ ارتفاع أرباح الرقاقات في الربع الثاني حيث يسعى العملاء لتأمين الكميات اللازمة وسط نقص عالمي في أشباه الموصلات، الذي من المحتمل أن يؤثر في إنتاج الأجهزة وأرباح الأجهزة المحمولة في الربع نفسه.

وأوضحت سامسونغ، التي سجلت أعلى أرباح تشغيلية في الربع الأول في 3 سنوات، أنها تتوقع تحسن أرباح شرائح الذاكرة بشكل ملحوظ في الربع الثاني، حيث تتحسن ظروف السوق على خلفية الطلب القوي على الخوادم.

ومن المرجح أن تنخفض الأرباح والمبيعات في أعمال الهاتف المحمول بعد الربع الأول القوي، بسبب مشكلات الإمداد لبعض المكونات وانخفاض مبيعات الهواتف الذكية الرئيسية، حسبما قالت الشركة.

وأشارت الشركة الكبرى عالمياً لصناعة رقاقات الذاكرة إلى أنها تشهد بعض الاضطرابات في الإنتاج فيما يتعلق بمجموعة معينة من المنتجات والشاشات بسبب النقص العالمي في أشباه الموصلات.

وتحاول الشركة زيادة الإنتاج، ومن المتوقع تخصيص هذه الزيادة للعملاء الذين يحتاجون إلى شرائح متقدمة، مثل: كوالكوم وإنفيديا، ومعالجات الهاتف المحمول من سامسونغ.

وقالت سامسونغ إن مصنعها للرقاقات في أوستن بولاية تكساس استأنف الإنتاج الكامل بعد الإغلاق بسبب العاصفة الشتوية في الربع الأول، مما تسبب بأضرار بين 300 و 400 مليار وون.

نمو الأرباح 46%

وجاءت توقعات سامسونغ في الوقت الذي قفزت فيه أرباح التشغيل في الربع الأول بنسبة 46% بالمقارنة مع العام الماضي لتصل إلى 9.4 تريليون وون (8.48 مليارات دولار) في الربع الأول، وهو أعلى ربح تشغيلي في الربع الأول منذ 2018.

وقفزت الأرباح في أعمال الهاتف المحمول بنسبة 66% مقارنة بالعام الماضي لتصل إلى 4.4 تريليون وون، وهو أعلى ربح في الربع الأول منذ عام 2014، بقيادة مبيعات سلسلة الهواتف الذكية الرائدة Galaxy S21.

وارتفع صافي أرباح الربع الأول بنسبة 46% ليصل إلى 7.1 ترليون وون، وزادت الإيرادات بنسبة 18% لتصل إلى 65.4 ترليون وون.