.
.
.
.
آيفون

مبيعات آيفون تتجاهل كورونا وترتفع بقوة.. باستثناء هذا الطراز!

جهاز iPhone 12 mini لا يباع بالشكل الذي كانت تأمله آبل

نشر في: آخر تحديث:

حافظت تشكيلة هواتف آيفون 12 من شركة آبل على طلب قوي للغاية من المستهلكين من شهر يناير حتى شهر مارس، وذلك وفقاً للنتائج المالية للربع الثاني من السنة المالية 2021 المنتهي في 27 مارس 2021.

وسجلت الشركة إيرادات قياسية لربع مارس بلغت 89.6 مليار دولار، بزيادة 54% على أساس سنوي.

وحصل آيفون على ما يقل قليلاً عن 48 مليار دولار، مما يشكل قفزة بنسبة 66% عن العام الماضي.

كما ارتفعت مبيعات أجهزة ماك وآيباد، بزيادة 70% و 78% على التوالي، ويرجع ذلك جزئياً إلى استمرار العمل والتعليم عن بُعد.

وقد يتباطأ هذا النجاح مع عودة بعض مناطق العالم إلى الإحساس بالحياة الطبيعية، لذا فإن معظم العيون موجه نحو آيفون.

وتم الإبلاغ عن أن جهاز iPhone 12 mini لا يباع بالشكل الذي كانت تأمله آبل، لكن من الواضح أن النماذج الأخرى تحقق نجاحاً كبيراً مع المستهلكين.

وتأتي أرباح الربع الثاني هذه في أعقاب ربع سنوي تاريخي في شهر ديسمبر لشركة آبل شهد تجاوز إيرادات الشركة 100 مليار دولار لأول مرة في تاريخها.

وتحول التركيز الآن إلى كيفية أداء آبل في النصف الثاني من العام، وما إذا كانت أجهزة آيفون 12، وهي أجهزة آبل الأولى التي تقدم دعماً لشبكات الجيل الخامس، قد أطلقت دورة الترقية الضخمة التي اعتقد بعض المحللين أنها كانت محتملة.

وحصدت أجهزة الحواسيب أرباحاً صافية بلغت 9.1 مليار دولار، وهو ما يمثل رقماً قياسياً آخر لشركة آبل.

آيفون 12 mini
آيفون 12 mini

وتضخمت مبيعات آيباد من 4.4 مليار دولار في ربع العام الماضي إلى 7.8 مليار دولار هذه المرة، وبينما تباطأ الزخم إلى حد ما بالنسبة لقسم الأجهزة القابلة للارتداء والمنزل والإكسسوارات، إلا أنه لا يزال قادراً على تحقيق إيرادات أكثر من الأجهزة اللوحية للشركة.